Accessibility links

المتمردون يقتربون من طرابلس وروسيا تستبعد تسوية قريبة


واصل المتمردون الليبيون يوم الخميس تقدمهم باتجاه العاصمة طرابلس، معقل الزعيم معمر القذافي، وذلك في الوقت الذي عبرت فيه روسيا عن تشاؤمها بشأن التوصل إلى تسوية سريعة للملف الليبي.

وذكر بيان للمتمردين أن قواتهم واصلت زحفها من مصراتة، إحدى كبرى مدن غرب البلاد والتي حاصرتها قوات العقيد معمر القذافي مدة طويلة، باتجاه مدينة زلطين الواقعة على مسافة 150 كيلومترا عن العاصمة طرابلس.

وأوضح البيان أن عشرة من عناصر المتمردين قد قتلوا وجرح 59 في المواجهات مع قوات معمر القذافي، مضيفا أن "عشرة من قوات القذافي قتلوا أيضا في الاشتباكات بينما فر الباقون نحو الغرب تاركين وراءهم أسلحة وذخيرة".

ويجري هذه التقدم على طول الساحل في حين يشن المتمردون القادمون من جبال البربر جنوب غرب طرابلس هجوما تدعمه قوات حلف شمال الأطلسي لدحر خط الجبهة نحو العاصمة وتكثيف الضغط على النظام.

روسيا متشائمة من تسوية سريعة

وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية الروسية سيرغى لافروف اليوم الخميس إن الصراع المسلح القائم فى ليبيا وصل إلى طريق مسدود، معتبرا أنه "من المتعذر تحقيق تسوية سريعة للوضع وفقا لتقديرات الخبراء العسكريين".

وأعرب لافروف فى مقابلة مع قناة تلفزيون"فيستى 24" عن قلقه إزاء مصير عمليات حلف شمال الأطلسي في ليبيا، مشيرا إلى أن قوات الحلف في وضع صعب، حسب تعبيره. وتابع لافروف قائلا إن "حلف الأطلسي يقوم بقصف ليبيا لفترة تجاوزت فترة قصف يوغسلافيا، بينما لا يرى المرء نهاية لهذا القصف تلوح في الأفق".

وأضاف أن "الخسائر البشرية لهذا النزاع مرتفعة للغاية، وعندما نسمع من العواصم الغربية تصريحات بأن القصف يجب أن يستمر حتى تحقيق النصر النهائى عندما يسحب القذافى قواته إلى الثكنات ولا يعود يشكل خطرا على السكان المدنيين، فلا بد أن ندرك أن ثمن هذه التصريحات باهظ فيما يتعلق بالأرواح البشرية .. وفى النتيجة يهلك في ليبيا المواطنون الأبرياء الذين صدر القرار 1973 من أجل حمايتهم".

بان غي مون يدعو إلى وقف القتال فورا

ومن جانبه أكد الأمين العام للامم المتحدة بان جي مون اليوم الخيمس أن المفاوضات جارية لوضع حد للصراع في ليبيا وأن الزعيم الليبي معمر القذافي ينبغي أن يصل إلى نتائج تقوم على مصالح شعبه المثلى.

وأوضح بان غي مون "نحن بعيدون عن الوصول إلى اتفاق لوضع نهاية للصراع لكن عملية التفاوض جارية."

ودعا المتحدث إلى وقف إطلاق النار في ليبيا على الفور بطريقة يمكن التحقق منها للسماح بوصول المعونة إلى المدنيين، مضيفا أنه "على القذافي أن ينصت بمزيد من الانتباه والجدية لما هو الافضل لمستقبل الشعب الليبي."

ويشن تحالف دولي يقوده حلف شمال الأطلسي غارات جوية على ليبيا منذ شهر مارس/آذار الماضي بمقتضى تفويض صادر عن مجلس الأمن الدولي خول الحلف سلطة فرض منطقة لحظر الطيران فوق ليبيا وتنفيذ عمليات لحماية المدنيين من خطر القوات التابعة للقذافي.

XS
SM
MD
LG