Accessibility links

دمشق تتهم واشنطن بالتورط في الاحتجاجات والسفير الأميركي في سوريا يمضي ليلته في حماة


ردت الحكومة السورية على إعلان وزارة الخارجية هيلاري كلينتون بزيارة السفير الأميركي في سوريا روبرت فورد مدينة حماة باتهام الولايات المتحدة بالتورط في حركة الاحتجاج التي تشهدها سوريا منذ أربعة أشهر، وبالتحريض على تصعيدها.

وقالت وزارة الخارجية السورية في بيان إن وجود السفير الأميركي في مدينة حماة من دون الحصول على الإذن المسبق من وزارة الخارجية وفق التعليمات المعممة مرارا على جميع السفارات دليل واضح على تورط الولايات المتحدة في الأحداث الجارية في سوريا.

السفير الأميركي يمضي ليلته في حماة

وأمضى السفير الأميركي في سوريا روبرت فورد ليل الخميس الجمعة في مدينة حماة التي وصل إليها الخميس وقابل فيها عدداً من أعيانها ومن المحتجين المطالبين برحيل النظام.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فكتوريا نولاند الخميس إن الزيارة لم تكن من ترتيب الحكومة السورية. وأضافت: "أبلغنا الحكومة السورية أن موظفي سفارتنا سيتوجهون إلى حماة، وقد عبر السفير حاجزاً عسكرياً على الأقل ليصل إلى هناك، كما عبر حاجزاً مدنيا نصبه أهل المدينة".

وقد أعربت واشنطن عن قلقها العميق تجاه الوضع في مدينة حماة لأن القوات العسكرية السورية تطوّقها. وقالت نولاند: "كانت حماة القصة الطيّبة في سوريا. كانت المدينة التي سمح لأهلها بالاحتجاج السلمي. أما اليوم فنرى قوات الأمن تطوّق المدينة".

قتلى في اشتباكات مع الأمن

وكان قتل مدنيان في مدينة حماة بوسط سوريا الخميس إثر إطلاق قوات الأمن النار عليهما ومن ثم دهسهما، وقال رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن الرجلين أصيبا بجروح بالغة نقلا على أثرها إلى مشفى خاص في المدينة ولكنهما فارقا الحياة قبل وصولهما إليه.

وأضاف عبد الرحمن أن مئات السكان من مدينة حماة فروا في الساعات الأخيرة خشية قيام الجيش بعملية عسكرية عشية تظاهرات جديدة متوقعة عبر البلاد تحت شعار رفض أي حوار مع نظام الأسد.

وبحسب المرصد السوري فإن سكان حماة في حالة تعبئة وقرروا الدفاع عن أنفسهم حتى الموت لمنع دخول الجيش المدينة.

والثلاثاء قتل 23 مدنيا على الأقل برصاص قوات الأمن في حماة، بحسب ناشطين.

نزوح عائلات من حماة

في غضون ذلك، نزحت أكثر من مئة عائلة من حماة، فيما تتواصل التعزيزات الأمنية وإعادة انتشار الجيش في منطقة جبل الزاوية، وقال رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن النزوح تم تحسبا من عملية عسكرية يخشى أن يقوم بها الجيش السوري الذي يطوق المدينة منذ الثلاثاء.

وقد دعا ناشطون سوريون على صفحة التواصل الاجتماعي فيسبوك إلى تظاهرات يوم الجمعة أطلقوا عليها شعار "لا للحوار" الذي نادى النظام السوري لعقده مع أطياف من المعارضة والمجتمع السوري في العاشر من يوليو/ تموز.

XS
SM
MD
LG