Accessibility links

logo-print

إيران تعلن إطلاق صاروخين في المحيط الهندي للمرة الأولى


أعلنت إيران السبت إجراء تجربة بإطلاق صاروخين طويلي المدى في المحيط الهندي في وقت سابق من العام الحالي وهي المرة الأولى التي تطلق فيها صواريخ في هذا المحيط وفقا لما نقله التلفزيون الإيراني.

وقال رئيس إدارة الطيران والفضاء التابعة للحرس الثوري أمير علي حاجي زادة في مؤتمر صحفي عرض جزء منه في التلفزيون "في الفترة الواقعة بين 21 يناير/ كانون الثاني والـ 19 فبراير/ شباط، أطلق صاروخان يصل مدى كل منهما إلى 1900 كيلومتر من إقليم سيمنان بشمال إيران إى مدخل المحيط الهندي."

وقال زادة إن طائرات التجسس الأميركية تعمل في المنطقة التي أصابها الصاروخان وأضاف "من المثير للاهتمام أنها لم تنشر الأمر."

وعرض التلفزيون صور إطلاق صاروخ دون تحديد ما إذا كان الصور لعملية الإطلاق في المحيط الهندي ولم تظهر صور إصابة هدف في البحر.

ويأتي الإعلان بعد عشرة أيام من مناورات عسكرية للحرس الثوري تهدف لردع أعداء إيران بإظهار تأهب إيران وقدرتها على الرد على أي هجمات بضرب قواعد أميركية في الشرق الأوسط واستهداف إسرائيل.

ولم تستبعد الولايات المتحدة وإسرائيل شن هجمات عسكرية ضد إيران عند الضرورة للحيلولة دون إنتاجها أسلحة نووية.

وتقول إيران إنها تمتلك صواريخ محلية الصنع يصل مداها إلى ألفي كيلومتر مصممة خصيصا لاستهداف المصالح الأميركية وإسرائيل. ولكنها تنفي سعيها لإنتاج قنابل نووية ووسائل إطلاقها.

وعادة ما تختبر إيران الصواريخ في الصحراء الشاسعة بوسط البلاد. وإطلاق صاروخين في المحيط الهندي خطوة غير معتادة تهدف لإثبات مزاعم إيران القديمة بقدرتها على ضرب أهداف خارج حدودها.

XS
SM
MD
LG