Accessibility links

إيران تهدد بمهاجمة الانفصاليين الأكراد في إقليم كردستان العراق


أعلن مسؤول أمني كبير أن إيران تحتفط بحقها في مهاجمة قواعد الجماعات الانفصالية في المنطقة الحدودية مع إقليم كردستان العراق.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن المسؤول الإيراني الذي لم تكشف عن هويته قوله إن بلاده لن تسمح لمن وصفهم بالإرهابيين أن يتخذوا من العراق ملاذا لمهاجمة إيران، في إشارة إلى حركة الأكراد الانفصاليين الإيرانيين في حزب الحياة الحرة "بيجاك".

ونسبت الوكالة للمسؤول قوله "لن نسمح للإرهابيين بالاستقرار في الأراضي العراقية بدعم الولايات المتحدة والنظام الصهيوني من أجل التعدي على إيران"، على حد تعبيره.

واتهم العسكري الإيراني رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني بأنه "بدون إبلاغ حكومة بغداد وضع تحت تصرف (بيجاك) قطع أرض تبلغ مساحتها 300 ألف هكتار لإنشاء قواعد تدريب وتنفيذ عملياتها الإرهابية ضد إيران"، مشيرا إلى أن تلك الأرض تبلغ "150 كيلومتر طولا و20 كيلومتر عرضا" على امتداد حدود شمال غرب إيران.

يشار إلى أن بارزاني كان قد احتج مطلع الشهر الحالي على قصف قال إن إيران قامت به على تلك المنطقة التي تتمتع بحكم ذاتي.

وقال بارزاني "ندين القصف المدفعي الإيراني العشوائي على مواطني المناطق الحدودية لكردستان"، مؤكدا أن "هذا العمل غير مبرر وسيؤثر سلبا على العلاقات بين إيران ومنطقة كردستان"، وفقا لما نقلته الوكالة.

يذكر أن القوات الإيرانية درجت على مهاجمة عناصر حزب الحياة الحرة، المنضوي تحت لواء حزب العمال الكردستاني التركي ويمثله أكراد إيرانيون يتخذون من المناطق الجبلية الوعرة في إقليم كردستان معقلا لهم، بالمدفعية من حين لآخر.

ويعود آخر قصف تعرضت له المناطق الحدودية لإقليم كردستان العراق، الذي بدأ عام 2007 إلى الخميس الماضي، واستهدف منطقة حاج عمران شمال مدينة اربيل.

XS
SM
MD
LG