Accessibility links

logo-print

المجاعة تهدد 10 ملايين شخص في القرن الإفريقي


أكدت منظمة "العمل ضد الجوع" الفرنسية غير الحكومية الاثنين أن المجاعة تهدد حوالي 10ملايين شخص في القرن الإفريقي، وطالبت باتخاذ إجراءات عاجلة لتفادي هذه الكارثة الإنسانية الناتجة عن الجفاف السائد في المنطقة منذ سنوات.

وقالت المنظمة إن حوالي ثلاثة ملايين شخص في كينيا يعانون من انعدام الأمن الغذائي، داعية إلى تحرك عاجل من الحكومة وزيادة المساعدات الدولية للحد من نفوق الماشية الهائل والارتفاع الكبير في أسعار المواد الغذائية، مشيرة إلى أن المساعدات الدولية لم تعد تلبي الحاجيات الأساسية للسكان.

وطالبت المنظمة برفع المساعدات الغذائية وتطبيق برامج تغذية جديدة وبرامج لتحصين الأطفال دون الخمس سنوات وتوفير خدمات بيطرية للمواشي بصورة عاجلة والعمل على استقرار الأسواق لاحتواء الارتفاع الحاد في أسعار المواد الغذائية.

وسبق أن أطلقت منظمة الأغذية والزراعة في الأمم المتحدة (الفاو) الأسبوع الماضي صرخة إنذار حيال الأزمة التي تتفاقم وتهدد مجمل دول القرن الإفريقي المتمثلة في جيبوتي، إثيوبيا، كينيا والصومال.

إثيوبيا تطلب 400 مليون دولار لمحاربة الجفاف

من جانبها، أعلنت إثيوبيا الاثنين أنها بحاجة إلى مساعدات غذائية قدرتها بنحو 400 مليون دولار لمكافحة موجة الجفاف التي تعد الأسوأ التي تطال القرن الإفريقي منذ 60 عاما.

وصرح وزير الزراعة ميتيكو كاسا للصحافة "نقدر أن عددا إجماليا من 4. 5 ملايين شخص سيحتاجون إلى مساعدة إنسانية خلال ما تبقى من العام، أي من يوليو/تموز إلى ديسمبر/كانون الأول" المقبل، وقدر المتحدث قيمة المساعدات ب398 مليون دولار.

وارتفع عدد الأشخاص الذين طالتهم الأزمة بنسبة 40 بالمائة عن التقديرات السابقة المنشورة في أبريل/نيسان الماضي.

XS
SM
MD
LG