Accessibility links

logo-print

قلة النوم قد تؤدي إلى زيادة الوزن


خلصت دراسة نشرتها الدورية الأميركية للتغذية السريرية إلى أن الأشخاص الذين يحصلون على قدر بسيط من النوم يأكلون أكثر، لكنهم لا يحرقون أي سعرات حرارية إضافية مما يساعد في زيادة وزنهم.

كما أظهرت الدراسة أن الحصول على قدر أكبر من النوم قد يساعد على تفادي زيادة الوزن.

وقالت المشرفة على الدراسة ماري بيير ست-اونج في مركز نيويورك لأبحاث البدانة "إذا كنت تحاول السيطرة على وزنك فمن المفيد ألا تحرم نفسك من النوم."

وأجريت الدراسة على 30 رجلا وامرأة تتراوح أعمارهم بين الـ30 والـ40 أوزانهم طبيعية تقريبا، وعاش المشاركون وناموا في المركز خلال فترتين مختلفتين تتألف كل منهما من خمس ليالي، سمح لهم فيها بالنوم لتسع ساعات كل ليلة، وفي الثانية بالنوم لأربع ساعات.

وخلال الفترتين تم إلزامهم بنظام غذائي صارم خلال الأيام الأربعة الأولى من إقامتهم، ثم سمح لهم بعد ذلك بأكل كل ما يحلو لهم خلال اليوم الخامس والأخير.

وأظهرت الاختبارات أنه بصرف النظر عن برنامج النوم الذي اتبعوه حرق هؤلاء الأشخاص قدرا مماثلا من السعرات الحرارية أي نحو 2600 سعر حراري يوميا، وعندما حرموا من النوم تناولوا نحو 300 سعرة حرارية إضافية في المتوسط في اليوم الأخير من التجربة، مقارنة مع الفترة التي كانوا ينامون فيها بشكل طبيعي.

وقال معدو الدراسة إنه إذا طبق ذلك في الحياة اليومية للشخص العادي فان ذلك سيزيد من تعرض المحرومين من النوم لخطر البدانة.

وقال المشاركون أيضا إنهم شعروا بأنهم أكثر خمولا وأقل نشاطا بعد بضعة أيام من برنامج النوم القليل.

وكانت دراسات سابقة قد أظهرت أن الأشخاص الذين لا ينامون بالقدر الكافي يحرقون سعرات حرارية أقل، مفسرين ذلك بأن الشخص المرهق ربما يكون أقل قدرة على اتخاذ قرارات بشأن الطعام الصحي المناسب له.

XS
SM
MD
LG