Accessibility links

logo-print

استمرار الاعتصام في ميدان التحرير بالقاهرة لليوم الرابع على التوالي


يواصل آلاف المصريين اعتصامهم في ميدان التحرير في القاهرة لحين استجابة الحكومة لمطالبهم، في الوقت الذي تعهد فيه رئيس وزراء مصر بإجراء تعديلاتٍ وزارية قريباً.

وقال ناصر عبد الحميد أحد ممثلي ائتلاف شباب ثورة الـ25 من يناير لـ "راديو سوا" إن الاعتصام سيظل قائماً إلى حين تحقيق المطالب، مضيفا "نحن نريد محاكمات عادلة سواء لرموز النظام السابق أو المتورطين في قضايا قتل المتظاهرين، لكننا نريد تخصيص دوائر محددة بقضاة متفرغين لهذه القضايا حتى يتم الإسراع في اتخاذ الأحكام والإجراءات اللازمة فيها".

واعتبر المتحدث أن تحقيق هذه المطالب "كالمحاكمات وشفافيتها وعلانيتها وإجراء بعض التعديلات في الحكومة وإزاحة بعض المسؤولين كلها أمور سهلة التنفيذ".

وأكد إئتلاف شباب الثورة في مصر أن جميع الخيارات مفتوحة أمام المعتصمين، مشددين على التصعيد في حال عدم استجابة الحكومة لهذه المطالب.

ووجّه شباب الثورة نداء إلى حكومة عصام شرف للاستجابة إلى مطالب الشارع.

وفي سياق متصل، قال حلمي نمنم المحلل السياسي المصري لـ "راديو سوا" إن الشارع يحمّل الحكومة والمجلس العسكري مسؤولية العودة إلى ميدان التحرير. وأضاف المتحدث أن "المسألة تساوي في النظام السابق ما كان يعرف بمؤسسة الرئاسة والحكومة. فكل منهما يتكامل" ويرى نمنم أن "المجلس الأعلى له أولويات تجعله يتخذ خطوات بعينها ليسلم المسؤولية ويرحل".

XS
SM
MD
LG