Accessibility links

logo-print

الإدارة الأميركية تدافع عن تقديم مساعدات للفلسطينيين


دافعت إدارة الرئيس أوباما الثلاثاء عن المساعدات التي تقدمها الولايات المتحدة للسلطة الفلسطينية وأبلغت الكونغرس بأنها ضرورية لأمن واستقرار الشرق الأوسط، وذلك في ردها على مقترح بوقف تقديم المساعدات في حال توجه الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة لإعلان دولة مستقلة.

وصرح مسؤولون في وزارة الخارجية الأميركية خلال إفادات أمام لجنة فرعية تابعة لمجلس النواب بأن مساعدة الفلسطينيين في بناء مؤسساتهم الحكومية واقتصادهم مسألة مهمة لضمان أمن الفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء.

وقال نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية جيكوب واليس إن الإدارة الأميركية ستراقب عن كثب ما إذا كان سيتم تشكيل حكومة فلسطينية جديدة وستقوم بإعادة تقييم المساعدات.

وكان مجلس النواب الأميركي قد أيد بأغلبية كبيرة الأسبوع الماضي قرارا يدعو إدارة أوباما إلى النظر في تعليق المساعدات المقدمة للسلطة الفلسطينية في ضوء اتفاق المصالحة الذي تم التوصل إليه مؤخرا بين حركتي فتح وحماس.

وتصنف الولايات المتحدة ودول أخرى حركة حماس كمنظمة إرهابية وتطالبها بالالتزام بنبذ العنف والاعتراف بإسرائيل واحترام الاتفاقيات السابقة الموقع بين السلطة الفلسطينية والدولة العبرية.
XS
SM
MD
LG