Accessibility links

كلينتون تقول إن أيام القذافي اصبحت معدودة


أكدت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الاربعاء أن ايام الزعيم الليبي معمر القذافي أصبحت "معدودة" بعد التقدم الذي أحرزه الثوار على الارض في سعيهم لتطويق العاصمة طرابلس.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك في واشنطن مع نظيرها الروسي سيرغي لافروف، التزمت كلينتون بالعمل مع موسكو في شأن الملف الليبي، علما ان روسيا امتنعت عن التصويت على القرار الدولي الذي سمح بالتدخل العسكري ضد القذافي قبل أن تعرض القيام بوساطة في ليبيا.

الثوار يسعون للسيطرة على مدينة السبعة الاستراتيجية

ميدانيا، أفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية أن الثوار الليبيين قصفوا بالأسلحة الثقيلة مساء الاربعاء مدينة السبعة الاستراتيجية التي تقع على طريق طرابلس والتي تراجعت اليها قوات معمر القذافي بعد أن فشلت في هجومها المضاد لاستعادة قرية قوالش.

وقال المراسل المتواجد في المكان إن الثوار وصلوا إلى التلال المشرفة على السبعة وهم يخوضون مواجهات عنيفة بالسلاح الثقيل والخفيف مع قوات القذافي التي ترد على هجوم الثوار بصواريخ غراد.

وتقع السبعة على بعد حوالى ثمانين كلم من العاصمة طرابلس وهي آخر مدينة قبل الغريان، المعبر الاستراتيجي بالنسبة إلى العاصمة طرابلس .

وكان الثوار قد وصلوا بالمئات بعد الظهر من القرى المجاورة وتمكنوا من استعادة قرية قوالش التي كانت قد سيطرت عليها قوات القذافي لبضع ساعات، طبقا لما ذكره مراسل وكالة الصحافة الفرنسية.

ثم اتجه الثوار، سيرا أو في سيارات، إلى السبعة التي يسيطر عليها النظام الليبي وطاردوا قوات القذافي التي كانت ترد بصواريخ غراد.

روسيا تعلن عدم مشاركتها في اجتماع اسطنبول

وفي الشأن الليبي أيضا، أعلنت روسيا الاربعاء عدم مشاركتها في اجتماع مجموعة الاتصال حول ليبيا الذي دعيت اليه الجمعة في اسطنبول وانها ما زالت تعتبر مجلس الامن الدولي وحده المنبر الشرعي في هذه الازمة.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها إن "موقف روسيا لم يتبدل: لن ندخل في هذه المجموعة ولن نشارك في انشطتها بما في ذلك الاجتماع المقبل في اسطنبول".

واضافت الوزارة ان "معظم جهود مجموعة الاتصال، إن نظرنا إلى القرارات الصادرة عن اجتماعاتها التي عقدت في 13 ابريل/نيسان في الدوحة وفي 5 مايو/أيار في روما وفي 9 يونيو/حزيران في ابوظبي، تقدم دعما إلى أحد اطراف النزاع المستمر في ليبيا".

وتابعت "نعتبر أن مجلس الامن الدولي تبنى قرارت بشأن ليبيا وينبغي ان يستمر في اداء دوره المركزي على وجه تام في تسوية الازمة".

وكانت الخارجية التركية قد أعلنت الثلاثاء أنها دعت روسيا والصين إلى المشاركة للمرة الاولى في اجتماع لمجموعة الاتصال الدولية حول ليبيا ينعقد الجمعة في اسطنبول.

غير أن الخارجية الروسية أكدت أن "اجتماع اسطنبول ليس الاول من نوعه الذي دعا المنظمون روسيا اليه".

واضافت "دعينا إلى الاجتماع الثالث لهذه الهيئة في ابو ظبي في 9 يونيو/حزيران. كما وجهت الينا دعوات للانضمام إلى المجموعة مرات عدة عبر قنوات مختلفة".

وتضم مجموعة الاتصال الدولية حول ليبيا التي انشئت في لندن في 29 مارس/آذار الماضي، جميع الدول المشاركة في حملة حلف الاطلسي ضد نظام الزعيم الليبي معمر القذافي. وقد احجمت روسيا مع الصين عن التصويت في مجلس الامن الدولي على القرار 1973 الذي اجاز التدخل الغربي في ليبيا ونددت بشدة بشروط تنفيذه.
XS
SM
MD
LG