Accessibility links

متظاهرون مصريون يرغمون عضوا في المجلس العسكري الحاكم على ترك ميدان التحرير


هاجم متظاهرون في ميدان التحرير، في وسط القاهرة، اليوم السبت، أحد أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة، جاء لمخاطبتهم، وأرغموه على ترك الميدان، في ظل تزايد التوتر بين المحتجين والمؤسسة العسكرية كما أفاد مراسلنا في القاهرة.

وقال اللواء طارق المهدي عضو المجلس العسكري الذي يتولى إدارة مصر منذ تنحية الرئيس السابق حسني مبارك في فبراير/شباط الماضي، للقناة العامة للتلفزيون المصري، إن أقلية من المحتجين هاجمته أثناء إلقائه كلمة فيما حاول آخرون التدخل لحمايته.

وقال شهود إن اللواء اضطر إلى ترك الميدان بعد أن ردد عدد من المتظاهرين هتافات معادية للجيش.

وأكد مسؤول في الجيش لوكالة الصحافة الفرنسية، أن اللواء المهدي ترك ميدان التحرير، الذي يشهد اعتصامات واحتجاجات يومية منذ الثامن من الشهر الجاري، وذلك بعد ظهور اعتراضات على وجوده.

XS
SM
MD
LG