Accessibility links

نائب: العفو عن مزوري الشهادات تشجيع للفساد


اعتبر النائب عن ائتلاف العراقية عثمان الجحيشي أن قانون إعفاء مزوري الشهادات الذي قدمته كتله الأحرار للبرلمان يوم أمس تشجيع على الفساد المالي والإداري، وعده إجحافا بحق أصحاب الشهادات الحقيقية.

وأوضح الجحيشي أن مسودة القانون الذي قدمته كتلة الأحرار تعفي مزوري شهادات المراحل المنتهية الثلاثة الابتدائية والمتوسطة والإعدادية من العقوبة.

وعد الجحيشي هذه المسألة بأنها غير مقبولة خصوصا لمزوري شهادة الإعدادية باعتبار أن حامل شهادتها يمكن أن يصبح عضوا في البرلمان، أو عضوا في مجلس المحافظة، أو عضوا في المجلس البلدي.

وبيّن الجحيشي أن القانون لاقى اعتراضا وعدم قبول من حيث المبدأ من قبل البرلمان لذلك تم سحبه من قبل الكتلة.

وأشار الجحيشي إلى أن تمرير هكذا مشروع يعتبر تشجيعا على الفساد المالي والإداري، ويشجع المزورين على المضي قدما في التزوير، وفيه ظلم وإجحاف لأصحاب الشهادات الحقيقية.

من جانبه قال النائب عن التحالف الوطني علي الشلاه، إنه ليس مع إعفاء الذين زوروا شهادات ليشغلوا مناصب عليا من معاون مدير أو رئيس قسم فما فوق، ولا يجوز العفو عنهم لأنهم أضروا البلد أضرارا مضاعفة واتخذوا قراراتهم ولا يدركون مقدار صوابها من خطأها.

XS
SM
MD
LG