Accessibility links

logo-print

إسرائيل تنوي طرح عطاءات لبناء وحدات استيطانية جديدة


أعلن المتحدث باسم وزير الإسكان الإسرائيلي أنه سيتم قريبا طرح عطاءات لبناء 336 وحدة سكنية استيطانية في مستوطنتين في الضفة الغربية.

وقال أرييل روزنبرغ لوكالة الصحافة الفرنسية "سنقوم قريبا بطرح عطاءات لبناء 336 وحدة سكنية مخصصة لليهود في يهودا والسامرة" أي الضفة الغربية.

وأضاف "ستكون 294 وحدة منها في بيتار عيليت و42 أخرى في كارني شيمرون"، وهما مستوطنتان في جنوب القدس وجنوب نابلس.

ووافق وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك في مايو/أيار على مشاريع للبناء في مستوطنات في الضفة الغربية من بينها الوحدات في بيتار عيليت.

وفي مواجهة احتجاجات واسعة بسبب أزمة السكن التي تسببت في ارتفاع كبير في أسعار السيارات، تنوي وزارة الإسكان بناء ما مجموعه سبعة آلاف وحدة سكنية على أن يشمل ذلك المستوطنات في الضفة الغربية.

ويعيش نحو 300 ألف إسرائيلي في المستوطنات المقامة في الضفة الغربية بينما يعيش مئتا ألف آخرون في عشرات الأحياء الاستيطانية المقامة في القدس الشرقية التي يقيم فيها نحو 270 ألف فلسطيني.

ويعتبر المجتمع الدولي المستوطنات غير شرعية ومقامة على أراض محتلة.

السلطة الفلسطينية تدين

هذا وقد أدان الناطق باسم السلطة الفلسطينية نبيل أبو ردينه الاثنين إعلان إسرائيل طرح عطاءات للبناء في مستوطنات في الضفة الغربية، معتبرا أنه "سبب آخر" للتوجه إلى الأمم المتحدة للحصول على اعتراف بدولة فلسطينية.

وصرح أبو ردينة لوكالة الصحافة الفرنسية في اتصال من أوسلو حيث يرافق رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في زيارة رسمية بأنه "عمل وقرار مدان ومرفوض تماما" و"سبب آخر جديد يدعونا إلى التوجه إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن لطلب الاعتراف بدولة فلسطينية ونيلها العضوية الكاملة في الأمم المتحدة".
XS
SM
MD
LG