Accessibility links

مصدر طبي يؤكد إصابة مبارك بحالات من عدم التركيز وفقدان الوعي


أعلن مصدر طبي مصري يوم الثلاثاء أن الحالة الصحية للرئيس السابق حسنى مبارك "مستقرة"، رغم أنه يعانى من عدم انتظام في ضربات القلب ويدخل أحيانا في حالة فقدان للوعي وعدم تركيز، حسبما قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط.

ونسبت الوكالة إلى المصدر الذي لم تسمه القول إن مبارك ليس مصابا بغيبوبة، وذلك ردا على تصريحات سابقة لمحامي مبارك قال فيها إن الرئيس السابق دخل في غيبوبة كاملة.

وأضاف المصدر أن مبارك "مازال يتلقى العلاج في حجرته بمستشفى شرم الشيخ ويتنفس بشكل طبيعي ولا يحتاج إلى جهاز تنفس صناعي أو الانتقال إلى العناية المركزة"، مشيرا إلى أن حركته صعبة ويحتاج إلى مساعدة، نتيجة للضعف العام وكبر السن، حسبما قال.

وكان مدير مستشفى شرم الشيخ الدولي حيث يعالج مبارك، قد نفي الأحد الماضي أن يكون الرئيس السابق في حالة غيبوبة كاملة.

كما أعلن مساعد وزير الصحة عادل عدوي أن الوضع الصحي لمبارك "مستقر" مؤكدا أن الرئيس السابق لا يزال يتلقى العلاج في غرفته في الطابق الثالث من المستشفى بانتظار موعد محاكمته في الثالث من أغسطس/آب المقبل.

وكان التلفزيون الرسمي قد نقل عن محامي مبارك القول إن "الرئيس السابق دخل في غيبوبة كاملة بعد تدهور مفاجئ في صحته"، الأمر الذي تم نفيه في أكثر من مناسبة.

ويتلقى الرئيس السابق العلاج في مستشفى شرم الشيخ منذ أبريل/ نيسان الماضي عقب إصابته بأزمة قلبية خلال استجوابه بشأن التهم الموجهة إليه بالفساد والمسؤولية عن قتل متظاهرين خلال الثورة التي أطاحت بنظامه في شهر فبراير/شباط الماضي.

XS
SM
MD
LG