Accessibility links

بتريوس يحذر من تدهور العلاقات الأميركية الباكستانية


حذر ديفيد بتريوس الذي سيتولى في سبتمبر/أيلول رئاسة وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "CIA" الأربعاء من دهور العلاقة الأميركية الباكستانية التي تواجه صعوبات حاليا والتي ينبغي على البلدين العمل عليها كما قال.

ولفت قائد القوات الحليفة في أفغانستان سابقا في مداخلة أمام الأكاديمية الدبلوماسية، وهو معهد أبحاث مقره في باريس أن "هذه العلاقة في موقف صعب".

وأورد على سبيل المثال قيام القوات الاميركية بتصفية اسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في باكستان. وفي حين "وصفنا هذه العملية ضد بن لادن بانها نجاح استثنائي للاستخبارات والقوات العسكرية، اعتبرتها باكستان اهانة لسيادتها الوطنية، ويتعين علينا تجاوز ذلك".

ورأى أن الباكستانيين لم يكونوا على علم بوجود اسامة بن لادن على أراضيهم. وأوضح "لم نحصل على معلومة استخباراتية" في هذا الموضوع.

وأضاف المسؤول الأميركي "ايا يكن مستوى تعقيد الروابط، ينبغي علينا مواصلة العمل على هذه العلاقة والاعتراف بما قام بها حلفاؤنا الباكستانيون وخسارتهم آلاف الجنود ومن رجال الشرطة وأعمال العنف التي أصابت المدنيين الباكستانيين".

وقال أيضا إن الباكستانيين "هم أول من ينبغي أن يقول إن هناك حدودا لما يمكنهم القيام به"، وتطرق ضمنا إلى حاجة الولايات المتحدة والمجتمع الدولي لمساعدة هذه الدولة في مكافحتها للقاعدة وطالبان.
XS
SM
MD
LG