Accessibility links

logo-print

طنطاوي يكلف حكومة شرف بسرعة استعادة الأمن وتهيئة البلاد للانتخابات


اجتمع رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير محمد حسين طنطاوي مع أعضاء الوزارة الجدد في أعقاب مراسم أداء اليمين الخميس، وطالب طنطاوي حكومة الدكتور عصام شرف بسرعة استعادة الأمن والإستقرار، وتهيئة البلاد لإجراء انتخابات ديموقراطية، والتخطيط العلمي المدروس لتحقيق مطالب الثورة وأهدافها.

وناشد طنطاوي الوزراء سرعة إتخاذ الإجراءات القانونية ضد كلِ من اشترك في إفساد الحياة السياسية، واتخاذِ ما يلزم من إجراءات للتصدي لكل صور وأشكال الفساد والمفسدين.

حماية الديموقراطية الجديدة

في سياق متصل، يقول الدبلوماسي السابق والمرشح للرئاسة عبد الله الأشعل إن قرار المجلس العسكري عدم السماح بوجود مراقبين دوليين يبعث على القلق.
وأضاف الأشعل "إذا كان المرء نزيها فإنه يرحب بقدوم أي أجنبي لمراقبة الانتخابات - أما إذا كانت هناك نوايا أخرى فإن المرء يضع العراقيل أمام قبول المراقبين الدوليين."

وأبدى الاشعل قلقه من المؤشرات التي تدل على أن الجيش يريد الاحتفاظ لنفسه بدور خاص في الحياة السياسية المصرية بما في ذلك حق التدخل إذا انتهجت البلاد مسارا لا ترضى عنه المؤسسة العسكرية.
يذكر أن الجيش يريد التأكد من أن الإسلاميين أو أي حركة أخرى لن يقفزوا على السلطة الأمر الذي قد يحد من انتهاج الديموقراطية وصون حقوق الإنسان، لكن الأشعل يقول إنه ليست هناك حاجة للجيش كي يصون الديموقراطية المصرية الجديدة، فقد أثبت الشعب قدرته على ذلك.

XS
SM
MD
LG