Accessibility links

اعتقال افراد شبكة للقاعدة في العراق نفذت أكثر من 100 عملية اغتيال


أعلن مسؤول رفيع في وزارة الداخلية العراقية الأحد القبض على شبكة تابعة لتنيظم القاعدة تضم 10 أشخاص مسؤولة عن تنفيذ أكثر من 100 عملية اغتيال بأسلحة كاتمة للصوت وعبوات لاصقة في بغداد.

وقال المسؤول طالبا عدم الكشف عن اسمه لوكالة الصحافة الفرنسية إن "قوة من وزارة الداخلية تمكنت من تفكيك أكبر شبكة لتنظيم القاعدة مسؤولة عن معظم الاغتيالات بالأسلحة الكاتمة والعبوات اللاصقة التي استهدفت الضباط والقضاة ومسؤولين حكوميين في بغداد مؤخرا".

وأشار إلى أن "المسؤول العسكري للمجموعة، وهو أحد موظفي وزارة الصناعة ومعتقل سابق في سجن بوكا، فجر نفسه بحزام ناسف في منطقة باب المعظم أثناء محاولة القبض عليه الأسبوع الماضي".

ووقعت سلسلة اغتيالات بأسلحة كاتمة وعبوات لاصقة تصاعدت خلال الأشهر القليلة الماضية، في بغداد. وتبنى تنظيم القاعدة معظم هذه العمليات.

واغتال مسلحون مجهولون في 26 مايو/أيار الماضي، المدير التنفيذي لهيئة المساءلة والعدالة الخاصة باجتثاث عناصر حزب البعث المنحل، بأسلحة مزودة بكواتم للصوت في بغداد، وفقا لمصادر أمنية.

كما أشار المصدر إلى أن "المجموعة نفسها خططت لتهريب سجناء من سجن مكافحة الإرهاب وسط بغداد".

وأحبطت السلطات العراقية في الثامن من مايو/أيار، محاولة هروب حاول تنفيذها عدد من معتقلي تنظيم القاعدة بينهم حذيفة البطاوي زعيم دولة العراق الإسلامية في بغداد، المسؤول عن حادثة كنيسة سيدة النجاة، وقتل خلالها ستة من عناصر الشرطة و11 من القاعدة بينهم البطاوي.

وضبطت قوات الأمن معملا كبيرا لتصنيع الأسلحة الكاتمة والعبوات الناسفة ومخابىء ذخائر في منطقتي الدورة والزعفرانية تعود للمجموعة نفسها، وفقا للمصدر.
XS
SM
MD
LG