Accessibility links

logo-print

المرشح لرئاسة الأركان الأميركية يعد بممارسة ضغوط على باكستان لمحاربة المتشددين


وعد المرشح لرئاسة هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي اليوم الثلاثاء بممارسة ضغوط على باكستان لحملها على التركيز على محاربة المتشددين الإسلاميين والحد من التركيز على الهند، التي تعتبرها عدوها التقليدي.

وقال الجنرال ديمبسي خلال جلسة استماع أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ للنظر في تعيينه رئيسا للأركان إنه "سيواصل العمل مع باكستان لخفض عدد ملاذات المتطرفين على الحدود" الباكستانية-الأفغانية.

وأضاف أن السلطات الباكستانية "تنظر إلى الهند كتهديد وجودي لباكستان" الأمر الذي يتيح الفرصة للإرهابيين الذين يتحركون تقريبا من دون خوف في ولاية الحدود الشمالية الغربية مشيرا إلى أن هؤلاء الإرهابيين باتوا يشكلون تهديدا أقل في المناطق القبلية في باكستان، التي تشهد عمليات مكثفة من القوات الباكستانية والطائرات الأميركية بدون طيار التابعة لوكالة الاستخبارات المركزية.

وأوضح ديمبسي أن الولايات المتحدة تحرص على اقناع الباكستانيين بأن المتطرفين الموجودين في غرب البلاد يشكلون تهديدا كبيرا بالمقارنة مع أي تهديد يمكن أن تشكله الهند.

يذكر أن الرئيس باراك اوباما كان قد رشح الجنرال ديمبسي لشغل منصب رئيس الأركان خلفا للأدميرال مايكل مولن الذي سيتقاعد في 30 سبتمبر/أيلول القادم.

XS
SM
MD
LG