Accessibility links

برنامج الغذاء العالمي يرجئ إرسال مساعدات إنسانية إلى الصومال



أعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة الثلاثاء إرجاء انطلاق جسره الجوي من المساعدات المخصصة للصومال إلى صباح الأربعاء.

وكان برنامج الأغذية العالمي يأمل في بدء أول جسر جوي باتجاه العاصمة مقديشو لنقل 14 طنا من الأطعمة الغنية بالعناصر المغذية التي تدخل في معالجة سوء التغذية لدى الأطفال، يوم الثلاثاء إلا أن العملية أرجئت لتعذر بدء العمل في العاصمة الكينية نيروبي لأسباب تتعلق بالأذونات الجمركية.

وقال المتحدث باسم الوكالة في نيروبي ديفيد اوري إن البرنامج يأمل أن يتمكن من الإقلاع يوم الأربعاء مشيرا إلى أنها ستكون أول رحلة ضمن سلسلة من الرحلات متوقعة في الأيام المقبلة إلى كل من مقديشو الصومالية ودولو الاثيوبية ووجير الكينية على طول الحدود مع الصومال.

في سياق متصل، أكدت المفوضة الأوروبية للتعاون الدولي والمساعدات الإنسانية ومواجهة الأزمات كريستالينا جوجيفا التزام الاتحاد الأوروبي بتقديم المساعدات اللازمة للقضاء على المجاعة التي تجتاح شرق إفريقيا لاسيما الصومال.

وقال المسؤولة التي قامت بجولة في بعض المناطق الصومالية التي يتربص خطر المجاعة بقاطنيها، إن السكان المحليين يقومون بتوفير الحماية لعمال الإغاثة للتحقق من التوزيع العادل للمساعدات على سكان المنطقة ومن يأتون من بعيد أملا في الحصول على المساعدة.

تجدر الإشارة إلى أن منطقة القرن الإفريقي تشهد موجة جفاف هي الأسوأ منذ 60 عاما وحصدت أرواح عشرات آلاف القتلى فيما تهدد 12 مليون شخص في كل من الصومال وكينيا واثيوبيا وجيبوتي والسودان وأوغندا.

إلا أن الوضع في الصومال يعد أكثر حرجا حيث أعلنت منظمة الأمم المتحدة حالة المجاعة رسميا في منطقتين جنوبيتين يسيطر عليهما المتمردون الإسلاميون من حركة الشباب التي لا تسمح بوصول بعض المنظمات الإنسانية برنامج الاغذية العالمي.




XS
SM
MD
LG