Accessibility links

قاض يرفض عرض الفيلم الأخير لجاكسون في محاكمة طبيبه الشخصي


رفض قاضٍ في مدينة لوس انجلوس الأميركية عرض اللقطات المصورة لتدريب نجم البوب الراحل مايكل جاكسون على حفل مزمع قبل أيام من وفاته، على هيئة المحلفين في المحاكمة القادمة لطبيبه الشخصي معتبرا أن عرض هذه اللقطات مضيعة للوقت.

وأراد ممثلو الادعاء عرض حوالي 12 ساعة من لقطات غير منقحة لفيلم "النهاية" أو (This Is It) الذي كان آخر ما صوره جاكسون، وذلك في محاولة لإثبات أن المغني كان يتمتع بصحة جيدة قبل وفاته.

ورغم رفض القاضي عرض الفيلم بأكمله فقد وافق في المقابل على تمكين هيئة المحلفين من مشاهدة لقطات استخدمت في الفيلم نفسه تظهر جاكسون يتدرب على سلسلة من الحفلات في لندن.

ومن المتوقع أن يقول محامو الطبيب كونراد موراي المتهم بالمسؤولية عن وفاة جاكسون بعد إعطائه جرعة من مخدر البروبوفول في المحاكمة أن فيلم (This Is It) الذي صدر بعد وفاة نجم البوب ليس صورة حقيقية عن صحته في الأيام الأخيرة من حياته.

يذكر أن جاكسون توفي وهو في ال 50 من عمره في بيته بلوس انجلوس في 25 يونيو/حزيران عام 2009 وهو يستعد لسلسلة حفلات كان يعتزم أن يقيمها في لندن ليعود بها إلى الأضواء بعد حياة حافلة بالأحداث المثيرة للجدل.
XS
SM
MD
LG