Accessibility links

نقل محاكمة مبارك ونجليه والعادلي وباقي المتهمين إلى أكاديمية الشرطة


أعلن منصور العيسوي وزير الداخلية المصرية، عن قرار نقل محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وباقي المتهمين بقتل الثوار إلى مبنى أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس.

وبحسب ما نشرته صحيفة أخبار اليوم في عددها الصادر اليوم السبت، أن العيسوي أشار إلى أن القرار يأتي إمعاناً في تأمين المحاكمة بعد أن استبعدت أجهزة الأمن والجهات المعنية أرض المعارض تحسباً لحدوث كثافة المرور ووقوع أحداث شغب.

وكانت وزارة العدل قد أعلنت يوم الخميس الماضي، قرار انعقاد محاكمة الرئيس السابق ونجليه وحبيب العادلي وكبار مساعديه في الوزارة، داخل مبنى الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة في أرض المعارض في ضاحية مدينة نصر (شرق القاهرة)، كما قررت إذاعة وقائع المحاكمة على شاشات التلفزيون الرسمي المصري.

وكان المستشار محمد عبدالعزيز الجندي وزير العدل‏ قال إنه في انتظار خطاب رسمي بين لحظة وأخرى من وزارة الداخلية، لنقل محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك من أرض المعارض إلى أكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة.

ويعتبر مقر الأكاديمية هو المكان الثالث الذي يشار إليه لمحاكمة الرئيس السابق بعد مجمع المحاكم في شرم الشيخ وقاعة الاستثمار في أرض المعارض.

وأضاف وزير العدل في تصريحات لجريدة الأهرام أنه نظرا لاستحالة تأمين أرض المعارض فقد تقرر عدم محاكمة الرئيس السابق هناك.

وكان مساعد وزير العدل لشؤون المحاكم محمد منيع أعلن الخميس أنه تقرر بصورة نهائية أن تجري محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك في القاهرة بمقر الهيئة العامة للاستثمار شرق العاصمة على أن يتم السماح للجمهور بحضورها وبثها على شاشات التليفزيون المصري.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن منيع القول إن "محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة من كبار معاونيه ومساعديه ستجري في القاهرة في الموعد المقرر لها يوم الثالث من أغسطس/آب المقبل".

وقال منيع إن المحاكمة ستجري داخل مبني الهيئة العامة للإستثمار والمناطق الحرة بأرض المعارض بمدينة نصر بالقاهرة، مضيفا أن هذا القرار تم اتخاذه خلال اجتماع عقد الخميس بينه وبين وزير الصناعة والتجارة الخارجية محمد عبد الرحمن عيسى، وبحضور عدد من القيادات الأمنية رفيعة المستوى بوزارة الداخلية وممثلين عن القوات المسلحة.

وأوضح أنه "يجري حاليا اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لإجراء تلك المحاكمة حيث يتم إعداد المقاعد المثبتة داخل القاعة المخصصة لجلوس المحامين والجمهور وهيئة الدفاع عن المتهمين وكذلك إعداد قفص الاتهام الذي يضم المتهمين في القضية وعددهم 11 متهما، إلى جانب تخصيص مكان للصحافيين ومراسلى الصحف ووكالات الأنباء المصرية والعربية والأجنبية".

وأكد منيع أنه سيتم السماح بدخول كاميرا تلفزيونية واحدة خاصة بالتلفزيون المصري فقط، بحيث تقوم القنوات الفضائية الأخرى بنقل وقائع المحاكمة عنه.

وفي حديثه عن الإجراءات الأمنية أكد منيع أنه "سيتم وضع بوابات إلكترونية على مداخل وأبواب المبنى، إلى جانب وضع خطة أمنية محكمة وغير مسبوقة بمشاركة بين القوات المسلحة ووزارة الداخلية لتأمين المناطق المجاورة والمحيطة بالمبنى".

ومن المنتظر أن يجتمع مساعد وزير العدل السبت المقبل مع رئيس محكمة استئناف القاهرة المستشار عبد العزيز عمر بحضور القاضي أحمد رفعت رئيس محكمة الجنايات التي ستباشر محاكمة المتهمين في القضية، وذلك لبحث إجراءات الدخول للمحكمة وتنظيم إعطاء التصاريح اللازمة.

وكان وزير السياحة المصري منير فخري عبد النور قد أكد في وقت سابق أنه "طلب منذ ثلاثة أيام أن تتم محاكمة مبارك في القاهرة وليس في شرم الشيخ حتى لا تتأثر السياحة في هذه المدينة".

ويواجه مبارك ونجلاه ووزير داخليته الأسبق اتهامات بالفساد وقتل أكثر من 800 شخص خلال 18 يوما من المظاهرات التي أطاحت بالرئيس السابق في شهر فبراير/شباط الماضي بعد 30 عاما قضاها في الحكم.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قررت الإثنين الماضي ضم قضية حبيب العادلي ومعاونيه الستة المتهمين بقتل المتظاهرين إلى قضية مبارك، ومحاكمتهم معا أمام إحدى دوائر محكمة الجنايات التي يترأسها القاضي أحمد رفعت.

ويحتجز نجلا مبارك، علاء وجمال، ووزير داخليته الأسبق حبيب العادلي في سجن مزرعة طرة الذي كان من المقرر أن ينقل الرئيس السابق نفسه إليه، غير أن وزارة الداخلية أوصت ببقاء مبارك في شرم الشيخ لعدم استعداد السجن للتعامل مع حالته الصحية المتردية.

وقال الأطباء بمستشفى شرم الشيخ، حيث يعالج الرئيس السابق البالغ من العمر 83 عاما، إن مبارك ممتنع عن الطعام وأن حالته الصحية واهنة.

XS
SM
MD
LG