Accessibility links

logo-print

مسؤول بالداخلية يطالب بـ"تطهير" الوزارة من البعثيين




دعا وكيل وزارة الداخلية عدنان الأسدي إلى إنهاء ملف المساءلة والعدالة في وزارة الداخلية، وشدد على أهمية تطهير الوزارة ممن وصفهم بالعناصر الموالية لحزب البعث المحظور.

وقال الأسدي في تصريح لـ"راديو سوا" إن وزارته مازالت تضم عناصر موالية لحزب البعث المحظور وطالب بضرورة عدم التهاون في هذا المجال.

وكشف الأسدي عن ضغوط سياسية قال إنها تعرقل تطبيق قانون المساءلة والعدالة في وزارة الداخلية.

وكان الائتلاف الوطني العراقي المتحالف مع دولة القانون قد رفض عدنان الأسدي مرشحا لوزارة الداخلية لارتباطه بحزب الدعوة الإسلامي الذي يتزعمه المالكي.

تقرير علاء حسن مراسل "راديو سوا" في بغداد:
XS
SM
MD
LG