Accessibility links

logo-print

القاعدة في اليمن تستولي على أسلحة ثقيلة ومعسكر هام


مقاتلون قبليون يمنيون موالون للرئيس عبدربه منصور هادي في تعز

مقاتلون قبليون يمنيون موالون للرئيس عبدربه منصور هادي في تعز

استولى تنظيم القاعدة الجمعة على معسكر هام تابع للجيش اليمني وعلى أسلحة ثقيلة من هذا المعسكر في المكلا جنوب شرق البلاد، معززا بذلك قبضته على أكبر مدن محافظة حضرموت، حسبما أفاد به مسؤول محلي.

وقال المسؤول إن مقاتلي القاعدة سيطروا على معسكر اللواء 17 وعلى أسلحة ثقيلة بينها دبابات ومدافع، مؤكدا ن المتمردين باتوا يسيطرون على مجمل المكلا وذلك غداة سيطرتهم على مطارها.

تحديث (15:23 تغ)

دعت إيران الى "حوار فوري" بين الأطراف المتناحرة في اليمن خلال محادثة هاتفية بين وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، حسبما ذكرت الجمعة وكالة الأنباء الإيرانية.

ودعا بان، خلال المكالمة، للنقل الفوري للأدوية والمواد الغذائية للمدنيين الذين تضرروا بالنزاع، كما ذكرت الوكالة.

وكانت الأمم المتحدة قد وجهت الجمعة نداء لتوفير أكثر من 270 مليون دولار لتلبية الاحتياجات الإنسانية في اليمن خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

وأفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في بيان بأن نحو 150 ألف شخص نزحوا عن ديارهم جرّاء الغارات الجوية في اليمن، مشيراً إلى أن ذلك يزيد بنسبة 50 في المئة عن تقديرات الأمم المتحدة السابقة.

36 قتيلا

أفادت مصادر محلية يمنية الجمعة بمقتل 36 شخصا على الأقل في غارات جوية للتحالف الذي تقوده السعودية، وخلال معارك على الأرض جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن تلك المصادر قولها إن طائرات التحالف الذي تقوده السعودية شنّت سلسلة غارات مساء الخميس على قافلة عسكرية كانت متوجهة نحو مضيق باب المندب، ما أدى إلى تدمير دبابتين وأربع مدرعات.

وذكرت المصادر أن خمسة من المسلحين الحوثيين والموالين لهم اعتقلوا من قبل المسلحين الموالين للرئيس عبد ربه منصور هادي خلال معارك عنيفة سبقت الغارات الجوية.

مقتل اثنين من القاعدة

وفي تطور آخر، أعلنت مصادر محلية يمنية الجمعة مقتل شخصين يعتقد أنهما من تنظيم القاعدة في غارة لطائرة بدون طيار بمحافظة شبوة جنوبي البلاد.

وأضافت المصادر ذاتها أن الغارة استهدفت مساء الخميس سيارة كانت تـُقل الشخصين أحدهما من أقرباء زعيم تنظيم القاعدة في المحافظة.

وكان تنظيم القاعدة قد اعترف في بيان الثلاثاء الماضي بمقتل أحد قادته في غارة لطائرة يعتقد أنها أميركية قرب المكلا كبرى مدن محافظة حضرموت جنوب شرق اليمن.

طائرة مساعدات

وفي الشأن الإنساني، أفادت وكالة الأنباء اليمنية سبأ التي يـُديرها الحوثيون بأن طائرة مساعدات طبية مقدمة من منظمة الصحة العالمية وصلت إلى مطار صنعاء الدولي الخميس.

وأوضح القائم بأعمال ممثل منظمة الصحة العالمية بصنعاء الدكتور محمد العماد لوكالة سبأ أن المساعدات الطبية تشمل أطنانا من الأدوية والإمدادات الطبية الخاصة بالطوارئ والإسعافات الأولية لـ80 ألف مصاب.

تحديث 11:40 بتوقيت غرينتش

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الخميس إلى وقف فوري لإطلاق النار في اليمن، وذلك فيما واصلت طائرات التحالف الذي تقوده السعودية قصف مواقع للحوثيين ومؤيدي الرئيس السابق علي عبد الله صالح في العاصمة صنعاء.

ودعا المسؤول الدولي في كلمة ألقاها في نادي الصحافة الوطني في واشنطن مساء الخميس، الأطراف في اليمن، إلى العودة إلى طاولة الحوار والمشاركة في العملية السياسية بحسن نية، مشيرا إلى أن الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة يبقى الحل الأنجع لمشاكله.

وهي المرة الأولى التي يوجه فيها بان مثل هذا النداء، منذ بدء الضربات الجوية التي تقودها السعودية قبل ثلاثة أسابيع ضد الحوثيين وقوات عسكرية تتحالف معهم.

وقال إن الوقت قد حان للسماح بإقامة ممرات إنسانية وتوفير الاحتياجات الضرورية للمدنيين.

الأمن الغذائي

وفي سياق متصل، أبدى ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام لأمم المتحدة، قلقا بشأن القدرة على توفير الغذاء الضروري للملايين في اليمن.

وقال في مؤتمر صحافي في نيويورك الخميس، إن برنامج الغذاء العالمي وشركاءه سيوزعون الطعام على 150 ألف نازح في عدن خلال الأيام القليلة المقبلة، لكنه أشار إلى أن المنظمات الدولية تواجه تحديات في توفير الغذاء لملايين آخرين باتوا يعانون أوضاعا إنسانية صعبة بسبب النزاع الدائر.

استمرار القصف

ميدانيا، قصفت طائرات التحالف الذي تقوده السعودية مساء الخميس مجددا، مواقع للحوثيين ومؤيدي الرئيس السابق علي عبد الله صالح، في صنعاء.

وقال مراسل "راديو سوا"، إن دوي انفجارات عنيفة سمع في الجهة الغربية للعاصمة. وكانت مقاتلات التحالف قد استهدفت عدة مواقع في صنعاء صباح الخميس.

وفي تعز، اندلعت اشتباكات بين قوات اللواء 35 مدرع الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي، والقوات الخاصة الموالية للرئيس السابق صالح.

وحسب مصادر محلية، فإن القوات الموالية للحكومة اليمنية، تسعى إلى بسط سيطرتها على المحافظة وإخراج الحوثيين منها.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:

تهديدات القاعدة (19:10 بتوقيت غرينيتش)

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الخميس إن وجود حكومة مستقرة في اليمن من شأنه أن يدعم جهود الولايات المتحدة وحلفائها ضد الإرهاب.

وأوضح كارتر، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي، أن القاعدة في شبه الجزيرة العربية تستفيد من الفوضى السائدة في اليمن بعدما تمرد الحوثيون على الرئيس عبد ربه منصور هادي وسيطروا على عدة مدن يمنية.

وأضاف كارتر أن الوضع اليمني يبعث على القلق خاصة أن القاعدة تجد بيئة ملائمة وفرصة لتنشط في المنطقة.

المصدر: الحرة/وكالات/راديو سوا

XS
SM
MD
LG