Accessibility links

logo-print

أوباما يهنئ المسلمين بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك


بعث الرئيس أوباما الإثنين رسالة تهنئة إلى المسلمين بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك دعا من خلالها إلى استثمار هذا الشهر الفضيل لتذكر المحتاجين عبر مختلف أرجاء العالم.

وقال أوباما موجها خطابه للمسلمين في الولايات المتحدة والعالم إن هذا الشهر يعد فرصة للتحرك قصد مساعدة آلاف العائلات والأطفال المحتاجين في الصومال ومنطقة القرن الإفريقي، داعيا إلى تقديم المساعدة لمنظمات الإغاثة لإيصالها إلى هؤلاء.

ووصف أوباما رمضان بشهر "للتأمل العميق والتضحية. وكما هو الحال في المعتقدات الأخرى، فإن الصيام هدفه زيادة الروحانية والانضباط وإدراك رحمة الله".

وأضاف أن رمضان "يذكر بأهمية تقديم يد العون للمحتاجين. إن القصص عمن فقدوا حياتهم وصور العائلات والأطفال في الصومال والقرن الإفريقي وهم يصارعون للبقاء على قيد الحياة يذكرنا بإنسانيتنا المشتركة ويدفعنا إلى العمل".

وأضاف أوباما قائلا "لقد حان الوقت الآن للبلدان والشعوب لأن تجتمع لكي تحول دون وقوع كارثة أسوأ، وذلك عن طريق تقديم الدعم والمساعدة لجهود الإغاثة المتواصلة"، مضيفا أن هذا الشهر هو مناسبة للأفراح في العالم الإسلامي كما في الولايات المتحدة، حيث "تجتمع الأسر للإفطار والصلاة وتنير الأضواء المدن الإسلامية من الرباط إلى جاكرتا".

وعبر أوباما عن شعوره بأن "هذه الأوقات تذكرنا بالدرس الذي تعلمنا إياه جميع الأديان العظيمة بما فيها الإسلام. إننا يجب أن نعامل الناس كما نحب أن يعاملونا".

وأضاف "وبهذه الروح، أتمنى للمسلمين في جميع أنحاء العالم شهرا مباركا، وأتطلع إلى إقامة حفل إفطار مرة أخرى هنا في البيت الأبيض".

وختم أوباما رسالته للمسلمين بالقول "رمضان كريم".
XS
SM
MD
LG