Accessibility links

منظمات القطاع الخاص في السليمانية تندد بالقصف الإيراني للقرى الحدودية


نددت أوساط اقتصادية في السليمانية بالقصف الإيراني على القرى الحدودية في إقليم كردستان.

فقد عقدت منظمات القطاع الخاص الإقتصادية اجتماعا في غرفة تجارة وصناعة السليمانية وناقشت تأثيرات القصف الإيراني على حدود إقليم كردستان من الناحية الاقتصادية، ونددت هذه المنظمات بالقصف الإيراني المستمر ودعت إلى وقفه بأسرع وقت ممكن.

وفي ختام الاجتماع قال رئيس غرفة تجارة وصناعة السليمانية سيروان محمد، في تصريحات صحفية إن المنظمات المجتمعة أصدرت بياناً ضد القصف الايراني وسلمت البيان للقنصل الإيراني في السليمانية.

وحذر محمد من المنظمات المجتمعة ستتخذ موقفا تصعيديا في حال واصلت إيران قصفها للمناطق الحدودية.

وأشار رئيس غرفة تجارة وصناعة السليمانية إلى أن الإعتداءات الإيرانية تخالف القانون الدولي، وشدد على أن الدولتين لديهما مصالح مشتركة اقتصادية وثقافية، وحذر من أن استمرار الأوضاع على الحدود بشكلها الحالي سيؤدي إلى تراجع علاقات التبادل التجاري بين البلدين والتي قال إنها تصل سنوياً إلى مليارات الدولارات.

تقرير فاضل صحبت مراسل "راديو سوا" في السليمانية:

XS
SM
MD
LG