Accessibility links

اشتباكات بين الجيش المصري ومعتصمين خلال إخلاء ميدان التحرير بالقوة


اقتحمت قوات من الجيش والأمن المركزي المصريين الاثنين ميدان التحرير وفضت الاعتصام بالقوة واعتقلت عددا من المتظاهرين المتضامنين مع أسر ضحايا ثورة 25 يناير.

وذكرت وسائل إعلام عربية أن عددا من المعتصمين فروا إلى مسجد عمر مكرم للتحصن به، فيما حاصرت قوات الأمن المسجد لإجلاء بقية المعتصمين من داخله.

وطوقت قوات الجيش ميدان التحرير من جميع الجهات، بينما بدأ الأمن المركزي الاقتحام من جهة حي باب اللوق.

وقبل ذلك بقليل حاصرت قوات الشرطة العسكرية الميدان بالمدرعات تمهيدا لفض الاعتصام وأطلقت عددا من الأعيرة التحذيرية، وتجمهر المتظاهرون في محاولة لاستمرار الاعتصام وردوا برشق الحجارة.

وتباينت ردود الفعل إزاء هذا التحرك الذي جاء بعد يوم من إعلان 26 فصيلا سياسيا تعليق الاعتصام بشكل مؤقت خلال شهر رمضان والتعهد بالعودة بعد ذلك حتى تتحقق مطالب الثورة.

كما يأتي إخلاء الميدان قبل يومين من انعقاد أولى جلسات محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك ونجليه ووزير الداخلية السابق حبيب العادلي وستة من كبار الضباط في قضية قتل المتظاهرين إبان الثورة.

وطالبت أحزاب وقوى سياسية مصرية بأن تكون محاكمة مبارك عادلة، فيما رأى البعض أنها ترسخ مبدأ محاسبة الشعب للمسؤولين في مصر بعد الإطاحة بنظام حكم البلاد ثلاثين عاما.

XS
SM
MD
LG