Accessibility links

logo-print

مجلس الشيوخ يصادق على رفع سقف الدين بانتظار توقيع الرئيس أوباما


صادق مجلس الشيوخ الأميركي يوم الثلاثاء على مشروع قانون أقره مجلس النواب مساء أمس الاثنين لزيادة سقف الدين الأميركي.

ويتعين لتحويل المشروع إلى قانون ساري المفعول أن يتم توقيعه من جانب الرئيس باراك أوباما، وهو الأمر الذي من المتوقع أن يتم في وقت لاحق من اليوم الثلاثاء.

ولا يشمل الاتفاق الذي تم التوصل إليه يوم الأحد بعد مفاوضات شاقة أي زيادة ضريبية تحت أي شكل كان، الأمر الذي يثير اعتراض الجناح اليساري للحزب الديموقراطي.

ويرفع الاتفاق سقف الدين العام الفدرالي بمقدار 2100 مليار دولار على الأقل ليتيح لوزارة الخزانة الاقتراض بعد الثاني من أغسطس/آب ويخفض النفقات بمقدار 2500 مليار على مرحلتين.

وتبلغ قيمة المرحلة الأولى من خفض النفقات ألف مليار دولار على مدى عشر سنوات تبدأ فور إقرار الاتفاق وتشمل قطاع الدفاع وقطاعات أخرى، على أن تكون حصة نفقات الدفاع من هذا الخفض بمقدار 350 مليار دولار على عشر سنوات.

وتبلغ قيمة المرحلة الثانية من الخفض 1500 مليار دولار على مدى عشر سنوات أيضا، وستتولاها لجنة خاصة في الكونغرس مؤلفة من عدد متساو من أعضائه الديموقراطيين والجمهوريين تكون مهمتها تحديد أوجه الإنفاق التي ستشملها الاستقطاعات الإضافية قبل عيد الشكر في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وفي حال عدم الاتفاق على هذه التخفيضات يتم تفعيل آلية ملزمة تفرض تلقائيا عددا من الاستقطاعات في الميزانية.

XS
SM
MD
LG