Accessibility links

logo-print

استقالة المدير الفني للمنتخب اللبناني لكرة القدم


يبحث الاتحاد اللبناني لكرة القدم عن مدرب جديد لقيادة المنتخب الوطني خلفا للمدير الفني اميل رستم الذي تقدم باستقالته من منصبه والتي قبلتها اللجنة العليا للاتحاد في جلستها الثلاثاء.

وأشار رستم في كتاب استقاله إى أنه أدى ما عليه وأوفى بالوعد الذي قطعه بإيصال المنتخب إلى المرحلة الثالثة من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2014 في البرازيل، وذلك على الرغم من العراقيل التي وضعت في طريقه.
وقال رستم في حديث لوكالة الصحافة الفرنسية "آمل بأن يوفق المنتخب في المرحلة المقبلة وأن لا توضع أمام المدرب الجديد أي عراقيل كما وضعت أمامي ولا تمارس ضده أي كيدية كما مارسها البعض في الاتحاد معي، وآمل أيضا بأن يوفر الاتحاد الإمكانات للاعبي هذا المنتخب الشهيد".

ورشح الاتحاد إسمين لتولي المهمة بعد رستم هما الألماني ثيو بوكير الذي أشرف على المنتخب اللبناني في تصفيات كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان، والذي وقع عقدا قبل أسبوع للإشراف على نادي العهد بطل لبنان، والجزائري محمود قندوز الذي قاد فريق النجمة في الموسم الماضي.

XS
SM
MD
LG