Accessibility links

توصل دولة القانون والعراقية لاتفاق بشأن القضايا الخلافية



توصل قادة الكتل السياسية في اجتماع استمر حتى ساعة متأخرة من ليلة أمس الثلاثاء إلى اتفاق بشأن معالجة الملفات المتعلقة بالقضايا الخلافية، وفي مقدمتها موضوع مجلس السياسات العليا.

فقد تم الاتفاق على إعداد مشروع قانون مجلس السياسات العليا في مجلس النواب وتقديمه إلى رئيس الجمهورية للمصادقة عليه.

ووصف المتحدث باسم القائمة العراقية حيدر الملا في تصريح لـ"راديو سوا" الاجتماع الذي رعاه رئيس الجمهورية، بأنه كان إيجابيا حيث حسمت فيه أغلب الملفات العالقة، حسب قوله.

وأشار الملا إلى أن رئيس الوزراء نوري المالكي أبدى مرونة كبيرة خلال الاجتماع بخصوص وزارة الدفاع ومجلس السياسات العليا وملف التوازن والنظام الداخلي لمجلس الوزراء، مؤكدا التوصل لاتفاق على حسم الملفات الأربعة.

وقال الملا إن العراقية ستقدم مرشحين لوزارة الدفاع خلال أسبوعين وسيكون للتحالف الوطني حق الفيتو، كما سيقدم التحالف مرشحين لوزارة الداخلية وتحتفظ العراقية بحق الفيتو على المرشحين.

ولفت الملا إلى تشكيل لجنة من نواب رئيس الوزراء لتقديم دراسة حول ملف التوازن في دوائر ومؤسسات الدولة على ان تقدم تقريرا بهذا الشأن بعد شهرين من الآن.

وفيما يتعلق بملف القوات الأميركية فقد كلفت الكتل السياسية رئيس الوزراء بالتفاوض مع الجانب الأميركي حول هذا الموضوع، وفقا لم أدلى به النائب عن ائتلاف دولة القانون علي العلاق الذي وصف الاتفاق بأنه تقدم إيجابي.

وبهذا يكون اجتماع قادة الكتل السياسية الذي عقد أمس برعاية رئيس الجمهورية جلال طالباني قد حسم الخلاف بين العراقية ودولة القانون حول بنود اتفاق أربيل بعد مرور تسعة أشهر على توقيع الأطراف السياسية على الاتفاق المذكور الذي أفضى إلى تشكيل الحكومة.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد أحمد جواد:
XS
SM
MD
LG