Accessibility links

logo-print

تحذير مرضى السرطان من التعرض للشمس


نصح أطباء أميركيون مرضى السرطان بعدم التعرض للشمس، لأن خضوعهم للعلاج يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بأضرار ناتجة عن التعرض لأشعتها.

وأوصت المؤسسة الأميركية لعلم الأورام مرضى السرطان باتخاذ إجراءات حمائية، خاصة لحماية المناطق في الجلد التي خضعت للعلاج، مشيرة إلى أن تغطية الجلد بقماش داكن هي أفضل طريقة.

وقالت الطبيبة إليزابيث كفايل، مديرة قسم الرعاية الصحية والاستشارة بجامعة ألاباما في مدينة بيرمنغهام الأميركية إن مرضى السرطان قد يكونون أكثر عرضة لضرر الشمس بسبب علاجهم.

وأشارت كفايل إلى أن المرضى الذين يتلقون علاجا كيميائيا هم أكثر حساسية لأشعة الشمس، لذا من المهم تغطية الندب الجراحية وحماية الرأس من الشمس لدى المرضى الذين يخسرون شعرهم أثناء العلاج.

وحذرت كفايل في الوقت ذاته من أن ارتفاع درجة الحرارة، قد يكون مضرا أكثر لمرضى السرطان لأنهم أكثر عرضة للجفاف أو التعب بسبب الحرارة، ونصحتهم بشرب الكثير من السوائل والامتناع عن المشروبات الغازية والكحول، وتناول الفاكهة والخضروات التي تحتوي على نسبة عالية من السوائل.
XS
SM
MD
LG