Accessibility links

التيار الصدري يجدد رفضه بقاء القوات الأميركية


جدد المتحدث باسم التيار الصدري صلاح العبيدي تمسك التيار الصدري بموقفه الرافض لبقاء أية قوات أميركية، نافيا بذلك التقارير الصحفية التي نسبت إليه القول إن التيار الصدري يوافق على إبقاء عدد من المدربين الأميركيين في العراق بعد انتهاء الفترة الزمنية التي حددتها الاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن.

وذكر العبيدي في بيان له اليوم أن موقف التيار الصدري ضد بقاء أي قسم من القوات الأميركية ثابت لا يتغير، مضيفا أن ما تناقلته بعض وسائل الإعلام بهذا الصدد غير صحيح.

وأضاف العبيدي أن تحفظ وفد التيار الصدري المشارك في اجتماع القوى السياسية برعاية الرئيس جلال طالباني يوم الثلاثاء الماضي مرده موقف التيار المبدئي الرافض للإتفاقية الإطارية المبرمة بين بغداد وواشنطن.

وتابع العبيدي أن الحكومة اتخذت موقفا ضد إبقاء ما وصفها بقوات الاحتلال، مبديا خشيته من مواقف بعض القادة العسكريين التي وصفها بالمتذيلة والتابعة للاحتلال، غير أنه أضاف أن التيار الصدري سينتظر توصيات اللجنة الحكومية ثم يبدي رأيه بهذا الخصوص، حسب البيان.

وكانت إحدى وسائل الإعلام نسبت إلى العبيدي قوله إن التيار ينتظر ما ستقرره الحكومة، وقد يفرز هذا التفويض قناعة إيجابية تجاه الحكومة إذا تصرفت بشكل إيجابي من خلال العمل على إعطاء الموافقة على الحد الأدنى من المدربين وعدم منحهم حصانة.

XS
SM
MD
LG