Accessibility links

استقالة النائب الأميركي ديفيد وو بعد فضيحة جنسية


قدم النائب الديموقراطي في مجلس النواب الأميركي ديفيد وو استقالته بسبب فضيحة جنسية، ليصبح بذلك ثالث عضو بمجلس النواب يستقيل هذا العام.

وقد قدم وو استقالته إلى حاكم ولاية أوريغون ورئيس مجلس النواب جون بينر، مشيرا إلى أن عمله في الكونغرس هو أعظم شرف في حياته، إلا أنه لم يذكر شيئا عن الفضيحة التي تورط فيها.

وكانت تقارير صحافية أميركية قد أشارت إلى أن امرأة تبلغ من العمر 18 عاما قالت إنه قد جمعها لقاء جنسي على غير رغبتها مع النائب الذي يبلغ من العمر 56 عاما، غير أن صحيفة محلية نقلت عن وو قوله إن اللقاء كان بموافقة الطرفين.

وكان وو قد أعلن الأسبوع الماضي أنه سيستقيل من منصبه بعد أن يصدر الكونغرس قانون رفع سقف الديون الأميركية، الذي وقعه الرئيس باراك أوباما الثلاثاء.

وتعد استقالة ديفيد وو الثالثة من نوعها خلال هذه السنة، حيث سبق أن استقال عضو مجلس النواب الديموقراطي أنتوني وينر وكذلك الجمهوري كريس لي بسبب فضائح تم خلالها نشر صور فوتوغرافية غير لائقة على شبكة الإنترنت.

XS
SM
MD
LG