Accessibility links

logo-print

موجة حر شديدة تجتاح البلاد خلال شهر رمضان



مع ارتفاع درجات حرارة الصيف، كانت شوارع مدينة الموصل تخلو من المارة، لا سيما بعد انتهاء الدوام الرسمي لدوائر الدولة خاصة خلال الايام القليلة الماضية من شهر رمضان.

وحول هذه الظاهرة أشار المواطن سيف المشهداني لـ"راديو سوا" إلى ما تشهده أسواق المدينة من ارتفاع في اسعار المواد الغذائية التي انعكست سلبا على حياة المواطن الموصلي.

و يواجه أهالي الموصل صعوبة في أداء فريضة الصيام مع اضطرارهم إلى التوجه لأماكن عملهم تحت أشعة الشمس اللاهبة، ما اضطر بعضهم إلى الإفطار بحسب الموظف الحكومي هيمان فاضل، الذي دعا أهالي المدينة إلى عدم الإشهار بالإفطار إحتراما لمشاعر الصائمين.

وتكاد معظم المناطق السكنية في مدينة الموصل أن تخلو من الحركة بشكل تام خاصة في وقت الظهيرة هربا من حرارة الجو التي تتجه إلى الإنخفاض خلال الأيام المقبلة وفقا لتقارير مراكز الانواء الجوية، في وقت تشهد فيه أسواق مدينة الموصل إقبالا كبيرا على انواع العصائر والحلويات التي يحرص الصائم الموصلى على توفيرها في مائدة الإفطار.

تقرير مراسل "راديو سوا" في الموصل أحمد الحيالي:
XS
SM
MD
LG