Accessibility links

‏الخرطوم توقف تصدير شحنة نفطية تابعة لجنوب السودان


قالت وزارة الخارجية السودانية الجمعة إن الخرطوم منعت شحنة من نفط جنوب السودان من مغادرة ميناء شمالي بعد رفض جوبا دفع الرسوم الجمركية، مما يصعد من النزاع بين البلدين ومع اتهام جوبا للخرطوم بالسعي لتدمير اقتصاد البلد الوليد.

وقال المتحدث باسم الخارجية السودانية العبيد مروح لوكالة الصحافة الفرنسية: "منعت الباخرة من مغادرة بورسودان بسبب الرسوم الجمركية لأن سلطات الجمارك السودانية طلبت من دولة الجنوب سداد الرسوم الجمركية عن الشحنة".

وأضاف: "أبلغتهم سلطات الجمارك السودانية بأنه عندما كنا دولة واحدة كانت حكومة السودان تدفع الرسوم الجمركية عن كل شحنة والآن صرتم لديكم دولتكم المستقلة وهذه الشحنة تتبع لكم".

وكان المتحدث الشمالي قد صرح في وقت سابق أن الشمال منع مغادرة شحنة النفط الخام التي تضم 600 ألف برميل بسبب رفض جوبا دفع الرسوم للشمال عن استخدام كافة منشآت الشمال من البنية التحتية النفطية بما في ذلك النقل عبر أنابيب البترول والمصافي وميناء البحر الأحمر، وهو المنفذ الوحيد للجنوب لتصدير خامه.

وأكد مروح أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بين الشمال والجنوب حول رسوم النقل، وهو من بين القضايا العديدة الحساسة العالقة بين البلدين في أعقاب الاستقلال الرسمي للجنوب في 9 تموز/يوليو الماضي.

وقال المسؤول الشمالي إن الخرطوم تطلب من الجنوب 32 دولارا عن كل برميل نفط.

غير أن وزارة الطاقة والتعدين بجنوب السودان، الذي ينتج 80 بالمئة من إجمالي الناتج النفطي لشمال السودان وجنوبه والذي يبلغ 470 ألف برميل يوميا، اتهمت الخرطوم بتأخير المفاوضات للضغط على الجنوب.

XS
SM
MD
LG