Accessibility links

logo-print
فقدت السينما المصرية والعربية الاثنين واحدة من كبار روادها برحيل الفنانة القديرة هند رستم عن عمر يناهز 82 عاما، بعد أن وافتها المنية إثر أزمة قلبية تعرضت لها ونقلت على أثرها إلى المستشفى في القاهرة.

وقدمت الفنانة الراحلة خلال مشوارها الفني 74 فيلما بدأتها بفيلم "غزل البنات" عام 1949 وكان آخرها فيلم "حياتي عذاب" عام 1979 والذي اعتزلت بعده العمل الفني.

وكانت الفنانة الراحلة هند رستم قد ولدت في 11 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1929 بحي محرم بك بمدينة الإسكندرية لأم مصرية وأب من أصل تركي كان يعمل ضابط شرطة. وظهرت في السينما لأول مرة عام 1949 في فيلم "غزل البنات" ضمن المجاميع التي رافقت المطربة ليلي مراد في أغنية "اتمخطري يا خيل" وذلك لمدة دقيقتين فقط.

وتعد رستم التي لقبت بمارلين مونرو السينما المصرية واحدة من أهم الفنانات في تاريخ السينما المصرية والعربية وتألقت مع المخرج حسن الإمام ويوسف شاهين وغيرهم من كبار مخرجي السينما.

ومن أهم أفلام الفنانة الراحلة بابا أمين، وانتصار الإسلام، وحب في الظلام، واللقاء الأخير، وبنات حواء، وأنت حبيبي، ابن حميدو، لا أنام، رد قلبي، إسماعيل ياسين في مستشفي المجانين ، وباب الحديد للمخرج يوسف شاهين، الذي نافس على جائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي عام 1958، وبين السماء والأرض،، وقبلني في الظلام، وصراع في النيل، وإشاعة حب، ودماء علي النيل، وشفيقة القبطية، واعترافات زوج، الحب الخالد، الراهبة، الخروج من الجنة، الحلوة عزيزة، ملكة الليل، أعظم طفل في العالم، كلمة شرف وحياتي عذاب.

ونعى نقيب الممثلين أشرف عبد الغفور الفنانة القديرة هند رستم التي أعطت كثيرا لفنها واعتزلت وهي في قمة نجوميتها واختارت الوقت المناسب للاعتزال.
XS
SM
MD
LG