Accessibility links

حملة دبلوماسية أميركية في إفريقيا للضغط على القذافي للتنحي


بدأ مسؤولان كبيران في الخارجية الأميركية جولة في إفريقيا لمناشدة قادة القارة الضغط على الزعيم الليبي معمر القذافي للتنحي عن الحكم في ليبيا، كما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء.

وقد رفض عدد من الدول الإفريقية حتى الآن دعوة القذافي للتنحي وأدانت عمليات حلف شمال الأطلسي في هذا البلد.

وصرح مارك تونر المتحدث باسم الخارجية إن جين كريتز السفير الأميركي الذي غادر ليبيا بعد أن بدأ القذافي قمع حركة الاحتجاج في فبراير/ شباط ودونالد ياماموتو المسؤول الكبير في الخارجية وصلا الاثنين إلى أديس أبابا حيث يوجد مقر الاتحاد الإفريقي.

وأضاف في رسالة إلكترونية لوكالة الصحافة الفرنسية أن الدبلوماسيين هما في إفريقيا ليبحثا مع أعضاء الاتحاد الإفريقي الأزمة الليبية وضرورة تنحي القذافي عن الحكم الآن.

وقد التقى الدبلوماسيان رئيس الوزراء الاثيوبي ميليس زيناوي ومن المفترض أن يكونا قد اجتمعا مع رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي جان بينغ قبل مغادرة أديس أبابا الثلاثاء.

كما تحدثا مع محمود جبريل المسؤول الثاني في حركة التمرد الليبية في إطار زيارة الأخير إلى إثيوبيا.

وأوضح تونر أن كريتز وياماموتو وجبريل "قدا اجتماعا مثمرا في ما يتعلق بالوضع في ليبيا وتوافقوا على التأكيد على أهمية أبقاء الضغوط الدولية على القذافي.

المعارضة ستعيد تشكيل المجلس التنفيذي بالكامل

من جانبه، قال نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا عبد الحفيظ غوقه الثلاثاء إنه سيعاد تنظيم لجنتهم التنفيذية بالكامل بعد قرار صدر يوم الاثنين بإقالة جميع أعضائها.

وقال غوقه إن أخطاء إداريه تكمن وراء قرار حل اللجنة التنفيذية وخصوصاً في أعقاب مقتل الجنرال عبد الفتاح يونس قائد قوات المعارضة العسكرية.

وقال غوقه إن بعض أعضاء اللجنة المنحلة اظهروا قصورا وارتباكا ولم يتعاملوا بجدية مع الأوضاع في أعقاب مقتل يونس.

وقد أثار قرار رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل حل المكتب التنفيذي للمجلس وتكليف رئيسه محمود جبريل، إعادة تشكيل مكتب تنفيذي جديد تساؤلات عن قدرة المجلس على إدارة شؤونه وكسب المعركة ضد نظام الزعيم الليبي معمر القذافي.

وقد لاحظ إبراهيم الدباشي، نائب مندوب ليبيا السابق لدى الأمم المتحدة، أن المجلس لم يمارس صلاحياته كما يجب. وقال في مقابلة مع راديو سوا: "الواقع لا توجد مشاكل بالمعنى الصحيح داخل المجلس. أعتقد أن المجلس لم يتمكن من أخذ صلاحياته بقوة. المجلس ينبغي أن يعمل وكأنه رئيس دولة. المقصود أن يتصرف كرأس للدولة".

وقال الدباشي إن المجلس ترك المجال لشخصيات من خارجه لتتدخل في مختلف الشؤون، وأضاف: "للأسف الشديد أن المجلس ترك المجال لشخصيات من خارج المجلس للتدخل في الشؤون العسكرية والتدخل في توزيع السلاح والتدخل في بعض النواحي الأخرى التي نعتقد أنها هامة جدا فيما يتعلق بكيفية تسيير أمور دولة وكيفية تسيير هذه المعركة مع النظام".

تسليم السفارة الليبية في واشنطن إلى المجلس الانتقالي

من جانب آخر، أعلنت الولايات المتحدة الثلاثاء أنها سلمت الأسبوع الماضي مقر السفارة الليبية في واشنطن إلى ممثل المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة والذي اعترفت به واشنطن ممثلا شرعيا في ليبيا.

وقال آندي هالوس وهو متحدث رسمي باسم دائرة الشرق الأدنى والشؤون الإفريقية لـ"راديو سوا": "إننا بصدد اعتماد ممثلي المجلس الوطني الانتقالي دبلوماسيين رسميين لتمثيل الشعب الليبي لدى الولايات المتحدة". وذكر هالوس أن الإجراءات بهذا الخصوص جارية حاليا وأن الخارجية ستوافق على تعيين الدبلوماسيين الليبيين في أقرب وقت ممكن بعد إكمال تلك الإجراءات.

وكانت الولايات المتحدة وعدد من الدول الكبرى اعترفت الشهر الماضي في اسطنبول بالمجلس الوطني الانتقالي السلطة الشرعية الحاكمة في ليبيا إلى حين تشكيل حكومة انتقالية.

النظام يتهم الحلف بارتكاب مجزرة

على صعيد آخر، اتهم النظام الليبي حلف شمال الأطلسي الثلاثاء بارتكاب مجزرة قتل فيها 85 مدنيا في غارات جوية مساء الاثنين في قرية ماجر القريبة من مدينة زليتن شرق طرابلس.

وحضر الصحافيون جنازات الضحايا وشاهدوا دفن 28 جثة في مدافن المنطقة حيث تجمع المئات معربين عن غضبهم إزاء حلف الأطلسي. كما تمكنوا من رؤية أربعة منازل مدمرة كليا أو جزئيا.

وفي مشرحة المستشفى المركزي في المدينة عرضت على الصحافيين 30 جثة بينها جثتا طفلين وسيدة، وكذلك جثث أخرى ممزقة.

أما الحلف فنفى أن يكون قصف موقعاً مدنيا مؤكداً أنه قصف هدفا مشروعا، وقال الناطق باسم عملية الحامي الموحد الكولونيل الكندي رولان لافوا في مؤتمر نقل مباشرة من مقر القيادة في نابولي إن لا أدلة لدى الحلف على سقوط ضحايا بين المدنيين، مؤكدا أن طائرات الحلفاء ضربت أهدافا عسكرية، وقال: "لقد كانت منشآت عسكرية، كانا مبنيين زراعيين قديمين مع مجموعة من الخيم تستخدمهما القوات الموالية للقذافي لغايات عسكرية".

وقال لافوا إن الحلف يتخذ أقصى درجة من إجراءات الحيطة لتجنب إصابة مدنيين أبرياء يعيشون أو يعملون قرب المواقع المستهدفة.

الحلف يقصف فرقاطة في مرفأ طرابلس

وأعلن الناطق باسم حلف شمال الأطلسي الثلاثاء أن الحلف قصف فرقاطة ليبية راسية في مرفأ طرابلس تحمل أسلحة وذخائر.

وأعلن لافوا أن طائرات الحلف قامت ليل السابع من أغسطس/ آب بتوجيه ضربات عدة لفرقاطة ليبية راسية في مرفأ طرابلس العسكري. وأضاف أن هذه الضربات سمحت بتدمير أسلحة وذخائر قبل أن تستخدم ضد المدنيين أو ضد سفن للحلف أو سفن تنقل مساعدة إنسانية.

وأكد الناطق نفسه أن الفرقاطة السوفياتية الصنع أصيبت بأضرار كبيرة ويفترض ألا تشكل بعد الآن تهديدا للمدنيين أو لقوات الحلف.

معارك قرب البريقة الليبية

من جهة أخرى، قتل اثنان من قوات المعارضة الليبية وأصيب خمسة آخرون في معارك خاضوها الثلاثاء ضد قوات القذافي في منطقة البريقة شرق ليبيا.

وقال متحدث باسم قوات المعارضة في بنغازي إن الاشتباكات اندلعت عندما كان الثوار يسعون للتقدم شمال وجنوب البريقة.

الحلف يرفض الانتقادات بشأن استهداف التلفزيون الليبي

ورفض حلف الأطلسي الانتقادات المتزايدة التي يوجهها البعض إليه بسبب الهجمات التي تشنها طائراته على محطات التلفزيون والإذاعة والإرسال الليبية. وقالت كارمن روميرو المتحدثة باسم الحلف إن الطائرات لا تتعمد استهداف الصحافيين لكنها تستهدف الأجهزة التي تستخدم للتحريض على مهاجمة المدنيين. وكانت منظمة اليونيسكو وبعض جماعات حماية الصحافيين قد انتقدت الحلف بسبب تلك الهجمات.

التلفزيون الليبي يعرض لقطة يظهر فيها خميس القذافي

هذا، وعرض التلفزيون الليبي الحكومي يوم الثلاثاء ما قال إنها لقطة يظهر فيها خميس ابن معمر القذافي الذي قال معارضون الأسبوع الماضي إنه قتل وهو يزور جرحى ليبيين في غارة جوية إلى الشرق من طرابلس.

وكانت الحكومة الليبية نفت مزاعم المعارضين بأن خميس قائد إحدى أكثر الوحدات ولاء للقذافي قتل في غارة جوية لحلف شمال الأطلسي قرب زليتن.

وسمع في اللقطة التلفزيونية رجل يرتدي زيا عسكريا ويشبه خميس وهو يتجاذب أطراف الحديث مع أشخاص قال التلفزيون إنهم أصيبوا بجراح في وقت سابق يوم الثلاثاء في غارة جوية لحلف الأطلسي على مزارع بالقرب من زليتن.

وأمكن سماع خميس وهو يقول لامرأة ممددة على سرير في مستشفى "قصفوا البيت. وما السبب يعني لم تكونوا متوقعين أن يحدث لكم".

XS
SM
MD
LG