Accessibility links

البورصة المصرية تتعافى و تعوض جزءا من خسائرها


نجحت البورصة المصرية فى تعويض جزء كبير من خسائرها مع إغلاق جلسة تعاملات يوم الأربعاء بعد الخسائر الحادة التى سجلتها السوق خلال الجلسات الثلاث الماضية على خلفية أزمة الديون الأميركية.

وقال وسطاء بالبورصة المصرية إن السوق بدأت على ارتفاع ملحوظ نتيجة عدة أسباب أبرزها التعافي الملحوظ الذي سجلته أسواق الأسهم الأميركية خلال جلسة تعاملات الثلاثاء التى انعكست ايجابيا على أداء بقية أسواق المال العالمية.

واسترد رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة بالبورصة نحو 11.3 مليار جنيه مصرى من قيمته ليغلق عند 359.2 مليار جنيه مقابل 347.9 مليار جنيه أمس الثلاثاء، علما بأنه قد خسر أكثر من 33 مليار جنيه منذ مطلع الاسبوع الجاري.

XS
SM
MD
LG