Accessibility links

قتلى ومصابون برصاص قوات الأمن السورية قرب حمص


أفادت مصادر حقوقية سورية يوم الخميس أن 11 مدنيا على الأقل قد قتلوا وأصيب عشرات آخرون برصاص قوات الأمن السورية في مدينة القصير قرب حمص في وسط سوريا، فيما سقط ثلاثة قتلى في مدينة دير الزور في شرقي البلاد.

وقال ناشط حقوقي من مدينة حمص إن القوات السورية التي اقتحمت مدينة القصير صباح الخميس قامت بإطلاق النار على مواطنين كانوا يحاولون الهروب إلى منطقة البساتين فقتلت 11 شخصا وأصابت العشرات بجروح واعتقلت نحو مئة شخص كما قطعت جميع الاتصالات عن المدينة.

من جهته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ثلاثة مدنيين قد قتلوا في حي المطار في دير الزور فيما تم إحراق عدد من المنازل.

يأتي ذلك غداة مقتل 19 مدنيا على الأقل في سوريا أمس الأربعاء بينهم 18 شخصا في مدينة حمص بعد انسحاب الجيش السوري من حماة وادلب.

جمعة "لن نركع"

في هذه الأثناء، دعا ناشطون سوريون على صفحتهم على فيسبوك إلى تظاهرات حاشدة غدا الجمعة تحت شعار "لن نركع" وذلك للتعبير عن تحديهم لقمع نظام بشار الأسد.

ودعا هؤلاء الناشطون على صفحة "الثورة السورية ضد بشار الأسد 2011 " إلى التعبئة تحت شعار "لن نركع إلا لله، نفوس اباة لن تركع للطغاة" مشددين على ضرورة اعتبار "كل يوم في رمضان بمثابة يوم جمعة".

وكان عشرات الآلاف من السوريين نزلوا إلى الشوارع في أول جمعة من رمضان داعين الأسرة الدولية الى دعمهم فتصدت لهم قوات الأمن والجيش مما أدى إلى مقتل 14 شخصا على الأقل قرب دمشق وحمص.

XS
SM
MD
LG