Accessibility links

عودة الإنتعاش لمؤشرات أسواق المال الأميركية


عادت أسواق المال الأميركية الخميس إلى الإرتفاع بعد التراجع الحاد الذي سجلته عند إغلاق جلسة الأربعاء بسبب استمرار مخاوف المستثمرين من تداعيات أزمة الديون الأميركية وكذا قرار وكالة ستاندارد أن بورز بتخفيض التصنيف الإئتماني للدين الأميركي.

وسجل مؤشر داو جونز الصناعي انتعاشا قارب الـ 150 نقطة عند قرع جرس افتتاح بورصة نيويورك للأوراق المالية، فيما ارتفع مؤشر ناسداك للأسهم التكنولوجية بواقع 36 نقطة.

وساهمت البيانات الإقتصادية الصادرة في طمأنة المستثمرين، خصوصا منها ما يتعلق بتراجع طلبات الإعانة على البطالة إلى مستويات غير متوقعة الأسبوع الماضي، حيث بلغ عدد الذين تقدموا بطلبات للحصول على إعانات البطالة 395 ألفا بانخفاض قدره سبعة آلاف طلب عن الأسبوع السابق.

ويعد هذا الإنخفاض الأكبر من نوعه منذ أربعة أشهر، مما يعد حسب المراقبين مؤشرا إيجابيا على تحسن قطاع الوظائف الذي تراهن عليه الإدارة الأميركية لإنعاش اللإقتصاد.

وبخلاف بيانات البطالة فقد أضافت النتائج الإيجابية التي سجلتها بعض الشركات في قطاع تجارة التجزئة والتكنولوجيا، زخما إلى السوق لاسيما مع تراجع أسعار الذهب قليلا رغم بقائها عند مستويات مرتفعة قاربت 1760 دولارا للأوقية واستقرار أسعار النفط عند مستوى 82 دولارا للبرميل.

XS
SM
MD
LG