Accessibility links

المعارضة البحرينية ستقاطع الانتخابات التكميلية


أعلنت المعارضة الشيعية البحرينية عن مقاطعتها للانتخابات التكميلية المزمع إجراءها في نهاية شهر سبتمبر/ أيلول القادم.

وقد جاء إعلان جميعه الوفاق الشيعية عن المقاطعة خلال مهرجان خطابي نظمته الجمعية ظهر الجمعة على لسان قيادي الجمعية النائب المستقيل خليل المرزوق الذي اعتبر خلال كلمته أن البرلمان الحالي فاقد للشرعية.

وكان نواب كتله الوفاق قد استقالوا من مجلس النواب البحريني على خلفيه الاحتجاجات الطائفية التي شهدتها البحرين خلال شهري فبراير/شباط ومارس/آذار الماضيين والتي أدت إلى وقوع مصادمات طائفيه قبل إعلان حاله السلامة الوطنية واستدعاء قوات درع الجزيرة للمشاركة في حفظ الأمن.

وتعارض جمعية الوفاق الصلاحيات الممنوحة لمجلس الشورى الذي بإمكانه تعطيل الخطوات التي يتخذها مجلس النواب.

وقال خليل المرزوق المساعد السياسي لرئيس الجمعية في اجتماع جماهيري في إحدى الضواحي الشيعية للعاصمة المنامة: "منذ أن قدمنا استقالتنا من هذا البرلمان وهو فاقد الشرعية فبرلمان بدون 64 بالمئة من التمثيل الشعبي لا يعبر عن الإرادة الشعبية".

وأضاف: "قرارنا حاسم لا تراجع عنه. لن نشارك في هذا البرلمان".

وكانت جمعية الوفاق رفضت نتائج الحوار الوطني التي سلمت إلى ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة في يوليو/ تموز لإعادة إطلاق عملية الإصلاحات السياسية في البحرين.

وجددت في حينها الجمعية التي شاركت في الحوار قبل الانسحاب منه، مطالبتها بحكومة منتخبة ومجلس نواب كامل الصلاحيات وقضاء مستقل وأمن يستفيد منه الجميع.

وأسفرت حركة القمع للاحتجاجات الشعبية بين منتصف فبراير/ شباط ومنتصف مارس/ آذار عن مقتل 24 شخصا بحسب السلطات. وقضى أربعة متظاهرين مذاك خلال اعتقالهم.

XS
SM
MD
LG