Accessibility links

عشرات الآلاف يتظاهرون مجددا في إسرائيل


شارك عشرات آلاف الأشخاص في تظاهرات جديدة في إسرائيل بعد انتهاء العطلة اليهودية السبت شملت مدنا أخرى غير تل أبيب والقدس، بعد دعوة أقطاب الحركة الاحتجاجية المتظاهرين لنقل تحركهم إلى مدن أخرى احتجاجا على غلاء المعيشة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الشرطة الإسرائيلية إن حوالي 70 ألف شخص احتشدوا في أنحاء مختلفة من البلاد.

وأعرب زعماء الحركة الاحتجاجية عن أملهم في أن يفوق العدد هذه المرة عدد المشاركين في تظاهرات السبت الماضي الذين وصل عددهم إلى أكثر من 300 ألف في تل أبيب ومدن أخرى حيث دعوا للعدالة الاجتماعية و"لدولة الرفاه".

وقالت ستاف شافير الزعيمة الاحتجاجية "نريد إظهار اتحادنا وإننا جميعا نعيش في بلد واحد وانه يتعين فعل ما يمكن لتضييق الفوارق الاجتماعية".

وكانت الحشود الأكبر في مدينة حيفا الشمالية حيث تجمع أكثر من 30 ألفا، بينما تجمع نحو عشرة آلاف في بئر السبع في الجنوب، وهي أرقام اقل مما توقعه زعماء الاحتجاج.

وحمل المتظاهرون اللافتات والشعارات التي جاء فيها "الجنوب غاضب" و"نحو دولة رفاه -- الآن". وهتفت الحشود "الشعب يريد العدالة الاجتماعية" وهو شعار الاحتجاجات منذ بدأت قبل شهر مع ظهور أول مخيم اعتصام في شارع روتشيلد الرئيسي بأحد أرقى أحياء تل أبيب.

ويقول المنظمون إن هدف الاحتجاجات الجديدة توسيع النطاق الجغرافي والديموغرافي للحركة التي قادتها حتى الآن الطبقة المتوسطة مطالبة بالعدالة الاجتماعية.

وتشهد إسرائيل منذ منتصف يوليو/ تموز حركة احتجاج متسارعة للمطالبة بتوفير السكن بأسعار ارخص فضلا عن التعليم والرعاية الصحية.

وكان استطلاع رأي بثته القناة العاشرة بالتلفزيون الإسرائيلي الثلاثاء اظهر دعم 88 بالمائة ممن شملهم للحركة، وقال 53 بالمائة منهم أنهم مستعدون للمشاركة فيها.

XS
SM
MD
LG