Accessibility links

logo-print

القربي يدعو المجتمع الدولي لمساعدات النازحين بمحافظة أبين اليمنية


أكد وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي حاجة بلاده إلى المزيد من الدعم لتلبية حاجات النازحين في محافظة أبين، داعيا الدول والمنظمات الدولية المانحة إلى تقديم الدعم الإنساني.

وأكد القربي خلال اجتماع حكومي في صنعاء أن استمرار الأزمة السياسية في اليمن يؤدي إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية، مشددا على ضرورة الاهتمام بأوضاع النازحين في مختلف المناطق المتضررة جراء الأحداث الجارية في اليمن.

من ناحيته، قال وزير الصحة العامة عبد الكريم راصع إن الأوضاع الصحية في محافظة أبين تزداد سوءا يوما بعد آخر جراء المواجهات الجارية بين القوات المسلحة وعناصر القاعدة، ما تسبب بنهب وتخريب المرافق الصحية وخصوصا في مديريتي زنجبار وخنفر.

يذكر أن عدد النازحين في عموم الجمهورية يزيد عن 400 ألف بحسب الحكومة اليمنية.

تحرك القبائل

على صعيد آخر، يعقد الثلاثاء في العاصمة صنعاء مؤتمر قبائل اليمن بمشاركة أربعة آلاف شخصية من مختلف مناطق اليمن لبحث دور القبيلة في المساعدة على الخروج من الأزمة السياسية الراهنة عبر الدفع بجميع الأطراف السياسية نحو الحوار.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ عن اللجنة التحضيرية أن الأزمة السياسية بين الفرقاء في السلطة والمعارضة وصلت إلى حد لم يعد السكوت مجديا معه، وأن القبائل اليمنية من خلال مؤتمرها يوم غد الأربعاء ستقول للفرقاء السياسيين إنهم ليسوا اليمن وأن اليمن هو أكثر من 22 مليون مواطن وأن القبائل هي من ستحمي اليمن في حال واصل الفرقاء السياسيون اختلافهم المستمر منذ أكثر من ستة أشهر.

وفي حديث لـ"راديو سوا"، قال عضو الأمانة العامة للحزب الحاكم في اليمن الشيخ عبد الله مجيديع إن جميع الأطراف مدعوة للتفاهم لتجنيب البلاد أية أخطار.

XS
SM
MD
LG