Accessibility links

بيونغ يانغ تهدد بحرب شاملة مع بدء جارتها مناورات عسكرية مع واشنطن


هددت بيونغ يانغ بحرب شاملة في شبه الجزيرة الكورية في حال وقوع أي حادث خلال المناورات العسكرية السنوية التقليدية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والتي انطلقت صباح الثلاثاء.

وذكرت صحيفة رودونغ سينمون الناطقة باسم الحزب الشيوعي الكوري الشمالي أن "شبه الجزيرة الكورية تواجه أسوأ أزمة في تاريخها، وأن حربا شاملة يمكن أن تقع جراء أصغر حادث".

وقالت الصحيفة إن المناورات هذه السنة تهدف إلى "تطوير القدرات الهجومية على وحدات الإنتاج النووي والصواريخ في الشمال"، مشيرة إلى أن الجيش والشعب الكوري الشمالي لن يقفا مكتوفي الأيدي تجاه التعبئة الكثيفة للجنود الذي يهددون حقوق بيونغ يانغ السيادية، حسبما قالت.

وتشارك في المناورات، التي أطلق عليها اسم حارس الحرية (فريدوم غارديان) وستستمر عشرة أيام، كافة الوحدات الرئيسية في قيادة القوات المشتركة وتقدر بحوالي 530 ألف جندي كوري جنوبي وثلاثة آلاف أميركي متمركزين في قواعد في المحيط الهادئ.

وتجري واشنطن وصول مناورات كل عام يصفها البلدان المتحالفان بأنها تدريبات دفاعية عادية، في حين تدينها بيونغ يانغ باستمرار معتبرة أنها تهدف إلى الاستعداد لغزوها.
XS
SM
MD
LG