Accessibility links

logo-print

بانيتا: قوات القذافي تضعف والانشقاق الأخير دليل على مدى ضعفها


قال وزير الدفاع الاميركي ليون بانيتا يوم الثلاثاء إن قوات الزعيم الليبي معمر القذافي ضعفت ويبدو أن أيامه أصبحت معدودة.

وتابع بانيتا قائلا "قوات القذافي تضعف وهذا الانشقاق الأخير مثال آخر على مدى الضعف الذي أصابها" في إشارة على ما يبدو إلى تقارير عن انشقاق وزير الداخلية الليبي ناصر المبروك عبد الله.

وقال بانيتا الذي تحدث في حفل إلى جانب وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون "أعتقد أن المنطق يقول إن أيام القذافي معدودة.

نفي أجراء أي مفاوضات مع نظام القذافي

وفي الشأن الليبي أيضا، نفى مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي، الهيئة السياسية للثوار الليبيين، الثلاثاء أي مفاوضات مع نظام معمر القذافي خلال مؤتمر صحافي عقده في بنغازي.

وأكد عبد الجليل أنه ليس هناك مفاوضات سواء مباشرة أو غير مباشرة مع نظام القذافي، بعد أن كانت مصادر تونسية قد أفادت عن أن هناك محادثات تجري منذ الاحد بين ممثلين عن الثوار والنظام في جزيرة جربة التونسية.

كما نفى وجود أي مفاوضات مع الموفد الخاص للامم المتحدة إلى ليبيا الاردني عبد الاله الخطيب.

وتباحث الخطيب الذي وصل إلى تونس الاثنين مع مسؤولين تونسيين وكان يعتزم لقاء شخصيات ليبية مقيمة في تونس بحسب ما أفادت الامم المتحدة.

وقال عبد الجليل إن الشعب الليبي اختار المجلس الوطني الانتقالي ممثلا شرعيا له. وبالتالي فان أي تواصل أو تفاوض يجب أن يتم من خلاله.

وتابع لا يمكننا أن نمنع أي شخص من التفاوض، نثمن حسن نوايا جميع الليبيين وخصوصا في الاتصالات مع موفد الامم المتحدة.

لكنه أضاف نؤكد لكم أن المجلس الوطني الانتقالي ليس على علم بمثل هذه المفاوضات ولا يدعمها.

وأكد أن أي مفاوضات يجب أن تجري مع المجلس الوطني الانتقالي في اطار آلية محددة مسبقا تنص على رحيل العقيد القذافي عن السلطة وعن البلاد.

واعتبر أن من غير الوارد الدخول في أي مفاوضات مع أي جهة تتجاهل هذين المبدأين.

ومن جهة أخرى، أشاد زعيم الثوار الليبيين بـ "انشقاق أي شخص من المحيطين بالقذافي" موضحا أن ممثلينا في تونس وفي مصر هم على استعداد كلي لاستقبال كل المنشقين عن النظام.

وذكر عبد الجليل أن المجلس الوطني الانتقالي الليبي سيمنح العفو عن اي عمل لم يصل إلى مستوى القتل أما الذين تلطخت ايديهم بالدم فسيخضعون لمحاكمة عادلة.

واشار بالمقابل إلى أن أيا كان متهم من قبل المحكمة الجنائية الدولية سيسلم إلى هذه المحاكم الدولية ولن يحظى باي عفو في ليبيا.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد اصدرت في 27 يونيو/حزيران مذكرات توقيف بحق معمر القذافي ونجله سيف الاسلام ورئيس جهاز مخابراته عبدالله السنوسي بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية في ليبيا.
XS
SM
MD
LG