Accessibility links

logo-print

الحرس الثوري: أسقطنا طائرة تجسس إسرائيلية وسط إيران


طائرة بدون طيار

طائرة بدون طيار

قالت إيران إنها أسقطت طائرة استطلاع إسرائيلية من دون طيار كانت تحلق فوق موقع نووي لتخصيب اليورانيوم وسط البلاد.

وأفاد بيان أصدره الحرس الثوري لقوات النخبة في الجمهورية الإسلامية، بأن الطائرة أسقطت بصاروخ عندما كانت تحاول الاقتراب من منشأة نطنز النووية.

وأضاف أن القوات المسلحة الإيرانية ستحتفظ لنفسها بحق الرد على هذا العمل.

ولم تؤكد إسرائيل أو تنف الاتهام الإيراني، وقال الجيش الإسرائيلي إنه لا يعلق على التقارير الأجنبية.

وموقع نطنز هو أكبر منشأة إيرانية لتخصيب اليورانيوم حيث يضم أكثر من 16 ألف جهاز طرد مركزي.

وتشتبه إسرائيل والغرب في أن إيران تخطط لإنتاج قنبلة نووية، وكثيرا ما اتهمت إيران في الماضي خصومها الغربيين والإسرائيليين بمحاولة تخريب برنامجها النووي الذي تقول طهران إنه سلمي.

وسبق أن هددت إسرائيل أكثر من مرة بمهاجمة المنشآت النووية الإيرانية.

صواريخ وطائرات من دون طيار

وفي سياق آخر، كشفت إيران خلال احتفال أقيم الأحد في حضور الرئيس حسن روحاني، عن صاروخين وطائرتين من دون طيار، أضافتها إلى ترسانتها العسكرية.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية أن الصاروخ الأول وأطلق عليه اسم "قدير"، باستطاعته الوصول إلى أهداف على بعد 300 كلم، فيما تم تزويد صاروخ "النصر البصير" الذي لم يتحدد مداه، برأس موجه بالأشعة تحت الحمراء.

أما بالنسبة للطائرات من دون طيار، فقد قالت طهران إنها ستدخل الخدمة طائرة للقيام بمهمات رصد ومراقبة الطائرات المعادية، الثانية للقيام بمهمات تصوير ورسم الخرائط.

وقال روحاني في خطاب بثه التلفزيون، إن إيران لا تنوي التدخل والهيمنة والاعتداء على بلدان أخرى، ولا نهب مواردها، مؤكدا على العقيدة الدفاعية لإيران على الصعيد العسكري.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG