Accessibility links

أوباما يقول إن الحملات الأميركية جعلت من القاعدة منظمة أضعف وأقل قدرة


قال الرئيس باراك أوباما إن إرهابيا يعمل منفردا مثل المسلح الذي قتل عشرات الأشخاص في النرويج الشهر الماضي- يمثل الآن خطرا أكبر على الولايات المتحدة من عملية واسعة النطاق.

وأضاف أوباما قائلا في مقابلة بثتها شبكة تلفزيون - سي.إن.إن الإخبارية الثلاثاء "السيناريو الأكثر ترجيحا هو أننا يجب علينا أن نحتاط الآن بشكل أكبر من عملية ينفذها شخص يعمل منفردا أكثر من هجوم إرهابي منسق بشكل جيد."

ومضى قائلا "عندما يكون لديك شخص فقد صوابه أو مدفوع بعقيدة بغيضة فإنه يمكنه أن يلحق الكثير من الأذى ومن الصعب بشكل كبير أن تتعقب أولئك الأشخاص الذي يعملون بشكل منفرد."

وتحدث أوباما عن تحقيق "تقدم استثنائي" في الحد من قدرات تنظيم القاعدة المسؤول عن الهجمات الإرهابية التي شنت بطائرات ركاب مخطوفة في نيويورك وواشنطن في 11 سبتمبر/ أيلول2001 .

وقال أوباما إن القاعدة أصبحت "منظمة أضعف كثيرا وأقل قدرة بكثير مما كانت قبل عامين فقط أو ثلاثة".

ويذكر أن قوات أميركية قتلت زعيم القاعدة أسامة بن لادن في مايو/ أيار الماضي.

وأضاف "يجب مع ذلك أن نبقى حذرين. من الآن وصاعدا، لن نتخلى عن الحذر انه في طبيعة مهمتنا" داعيا إلى اتخاذ إجراءات أمنية "مهمة جدا" والى "حذر اكبر" مع اقتراب الذكرى العاشرة لاعتداءات 11 سبتمبر/أيلول.

وكان الرئيس أوباما يرد على سؤال حول خطر حصول اعتداءات مع اقتراب هذه الذكرى أو الرد على الهجوم الذي أدى إلى مقتل أسامة بن لادن.

XS
SM
MD
LG