Accessibility links

إحالة زكريا عزمي لمحكمة الجنايات لتضخم ثروته بطريقة غير مشروعة


قرر المستشار عاصم الجوهري مساعد وزير العدل لشئون جهاز الكسب غير المشروع إحالة الدكتور زكريا عزمي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية السابق إلى محكمة الجنايات، لاتهامه باستغلال نفوذ وسلطات منصبه وعضويته في البرلمان في تحقيق ثروات طائلة على نحو يمثل كسبا غير مشروع.

جاء قرار المستشار الجوهري بعدما أكدت التحقيقات التي باشرها الجهاز تضخم ثروة زكريا عزمي بشكل كبير، وبصورة لا تتناسب مع مصادر دخله المشروعة على نحو يشير إلى استغلاله لنفوذه في تحقيق كسب غير مشروع، حسبما جاء في قرار الإحالة.

وسبق للمستشار الجوهري أن أمر في مستهل التحقيقات مع عزمي، بالتحفظ على أمواله وكل ممتلكاته السائلة والمنقولة والعقارية بعدما أشارت تقارير وتحريات الجهات الرقابية إلى تضخم ثروته بصورة غير مشروعة لا تتناسب مع مصادر دخله القانونية المقيدة بإقرارات الذمة المالية.

وبحسب التحقيقات فإن ثروة عزمي تضم عددا كبيرا من القصور والشاليهات والفيلات والأراضي الفضاء إلى جانب العديد من الأرصدة البنكية.

وتضمن قرار الإحالة لمحكمة الجنايات ايضا شقيق زوجة زكريا عزمي ويدعى جمال عبد المنعم حلاوة، والذي أكدت التحقيقات أن عزمي استعان به لإخفاء بعض أمواله وأصوله.

وطالب الجهاز في أمر الإحالة من محكمة الجنايات الحكم على المتهم بالسجن ورد مبلغ 86 مليون جنيه مصرى تمثل قيمة الكسب غير المشروع بالإضافة إلى الغرامة المساوية لهذا المبلغ.

كان جهاز الكسب غير المشروع قد أمر بحبس زكريا عزمي احتياطيا على ذمة التحقيقات التي باشرها معه، ثم قامت غرفة المشورة بمحكمة شمال القاهرة بتجديد حبسه لعدة مرات متوالية حتى صدر قرار إحالته لمحكمة الجنايات.

XS
SM
MD
LG