Accessibility links

logo-print

ليبرمان يتهم اردوغان بالعمل على المساس بشرعية إسرائيل


اتهم وزير الخارجية الإسرائيلي افيغدور ليبرمان اليوم الخميس رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بأنه "يريد المساس بشرعية إسرائيل" في قضية اعتراض أسطول المساعدات الذي كان متوجها إلى غزة في شهر مايو/ آيار عام 2010.

وقال ليبرمان للإذاعة العامة الإسرائيلية إن "رئيس الوزراء التركي يريد المساس بشرعية دولة إسرائيل عبر المطالبة باعتذارات تشكل اعترافا بالذنب وتشكك في حقنا في الدفاع عن النفس في مواجهة هجمات قادمة من غزة".

وأضاف ليبرمان أن "تركيا غيرت إستراتيجيتها حيال إسرائيل بغض النظر عما نفعله" معتبرا أن "المحافظة على علاقات إستراتيجية تحتاج إلى طرفين".

وتأتي تصريحات الوزير الإسرائيلي بعد رفض رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو طلبا أميركيا بتقديم اعتذار رسمي لتركيا، وغداة تأكيدات من اردوغان أمس الأربعاء بأن بلاده لن تتراجع عن مطالبتها إسرائيل بالاعتذار لها عن هذا الهجوم الدامي الذي أسفر عن مقتل تسعة أتراك.

وتدهورت العلاقات الإسرائيلية التركية بشكل كبير عقب الاعتداء، بعد أن كانت الدولتان حليفتين مقربتين، وقد فشلت كافة المحاولات لترميم العلاقات بينهما.

وتطالب أنقرة باعتذار رسمي من إسرائيل، إلا أن هذه الأخيرة ترفض ذلك خوفا من فتح تحقيق بحق الوحدة التي شاركت في الهجوم على السفينة التركية مافي مرمرة التي كانت تتقدم أسطول من ست سفن كان متجها إلى قطاع غزة لكسر الحصار البحري الذي تفرضه إسرائيل على القطاع الخاضع لسيطرة حركة حماس.

XS
SM
MD
LG