Accessibility links

logo-print

القربي يؤكد أن صالح يريد التوصل إلى اتفاق مع المعارضة اليمنية


أكد وزير الخارجية اليمنية الدكتور أبو بكر القربي أن الرئيس علي عبد الله صالح يريد التوصل إلى اتفاق مع المعارضة لكيفية تنفيذ المبادرة الخليجية.

وأشار الوزير القربي في لقاء مع "راديو سوا"، إلى أن المشكلة الوحيدة فيما يخص المبادرة الخليجية هي الجدول الزمني الذي لا يتماشى مع دستور البلاد، مؤكدا أن الرئيس علي عبد الله صالح سيعود إلى البلاد في المستقبل القريب.

وقلل من المظاهرات الأسبوعية التي تطالب صالح بالتنحي، وقال إن عدد مؤيديه يفوق معارضيه بكثير، وإن العملية يجب أن تكون عبر صناديق الاقتراع. وأكد الوزير القربي أن المحادثات مستمرة مع المعارضة للإتفاق على موعد الانتخابات المبكرة.

كما قلل الوزير من إعلان المعارضة عن المجلس الوطني، وقال إن الأهم بالنسبة للحكومة هو التواصل مع اللقاء المشترك.

وجدد القربي القول إن المؤتمر الوطني الحاكم وحكومة صنعاء، يريدان حل الأزمة في أقرب وقت ممكن، من خلال الاتصال مع المعارضة، من أجل مصلحة البلاد وشعبها.

"جمعة تأييد المجلس الوطني"

هذا في الوقت الذي تشهد فيه مدينة تعز اليمنية، مظاهرات حاشدة فيما أطلق عليها "جمعة تأييد المجلس الوطني".

كما شهدت مدن اليمن الأخرى مظاهرات مؤيدة ومعارضة للنظام بعد صلاة الجمعة.

وتأتي المظاهرات، بعد يوم من الاجتماع الاستثنائي الذي عقده عبد ربه منصور هادي، نائب رئيس الجمهورية اليمنية، مع اللجنة الأمنية العليا، ناقش خلاله الأوضاع الراهنة في البلاد.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية سبأ إن الاجتماع تطرق إلى الوضع في جنوب البلاد، وكيفة التصدي لتنظيم القاعدة، ومنعه من السيطرة على أي من المدن والبلدات الجنوبية.

كما أكدت الحكومة اليمنية ضرورة مواصلة الجهود الرامية لتحقيق الأمن والاستقرار، من خلال العمليات التي تقوم بها القوات العسكرية في محافظة أبين.

XS
SM
MD
LG