Accessibility links

الإمارات تطلب من مواطنيها عدم السفر إلى لبنان


قوات الأمن اللبنانية تطوق موقع تفجيري انتحاري وقع ببيروت

قوات الأمن اللبنانية تطوق موقع تفجيري انتحاري وقع ببيروت

طلبت وزارة الخارجية الإماراتية مجددا من مواطنيها عدم السفر إلى لبنان ومن المتواجدين هناك بالمغادرة فورا، وذلك في أعقاب التفجير الانتحاري الذي شهده لبنان الجمعة وأسفر عن مصرع شخص وإصابة 33 آخرين.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية إن الوزارة "أهابت مجددا بمواطني الدولة عدم السفر في الوقت الحاضر إلى الجمهورية اللبنانية وذلك نظرا للأحداث الأخيرة والأوضاع الأمنية المضطربة".

كما شدد البيان على أنه يتعين "على مواطني الدولة المتواجدين حاليا في لبنان ضرورة المغادرة فورا".

وسبق أن طالبت السلطات الإماراتية مرارا من مواطنيها عدم السفر إلى لبنان.

وقد لقي شخص مصرعه وأصيب 33 آخرين بجروح في تفجير انتحاري استهدف حاجزا لقوى الأمن الداخلي على الطريق الدولية بين بيروت ودمشق في شرق البلاد الجمعة، وجاء قبل وقت قصير من مرور مسؤول أمني كبير في المكان.

وربط مسؤولون بين التفجير والتطورات الأخيرة في العراق التي سيطر خلالها تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" داعش على مناطق واسعة في شمال البلاد.

وترافق الانفجار مع مداهمات وتوقيفات قامت بها القوى الأمنية في بيروت بناء على معلومات تلقتها من "جهات غربية موثوقة" عن تخطيط "مجموعات إرهابية" لعمليات تفجير في بيروت ومناطق أخرى.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية وموقع "راديو سوا"
XS
SM
MD
LG