Accessibility links

جرائم تحرش واعتداء جنسي جديدة في مصر


صورة من شريط فيديو يظهر تحرش شاب مصري بفتاة

صورة من شريط فيديو يظهر تحرش شاب مصري بفتاة

هزت الشارع المصري الأسبوع الماضي أكثر من جريمة اعتداء على نساء. وبينما لا تزال ردود الأفعال تتوالى على حادثة الاعتداء على صحافية في ميدان التحرير خلال الاحتفالات بتنصيب عبد الفتاح السيسي رئيسا للبلاد، انتشر على مواقع التواصل مقطع فيديو لواقعة تحرش جديدة، وآخر لاعتداء ضابط على سيدة، وآخر عن حادثة تناوب 10 مراهقين على اغتصاب مراهقة لمدة 10 ساعات.

وظهر مقطع فيديو لشباب يطرحون فتاة أرضا أثناء سيرها بأحد شوارع القاهرة نهارا، بعد أن قاموا بعرقلتها من الخلف.

وقالت صحيفة اليوم السابع إن قوات الأمن ألقت القبض على المتهم بارتكاب الواقعة ويدعى شحاتة بعد هروبه من منزله واختبائه عند أحد أصدقائه.

وأضافت أنه تم تحرير محضر بالواقعة واتهامه بمحاولة التحرش بفتاة وتصويرها والشروع في القتل.

اغتصاب

كما اتهم 10 أشخاص بالتناوب على اغتصاب مراهقة (16 عاما) بعد اختطافها لمدة أكثر من 10 ساعات بمنطقة الخانكة بمحافظة القليوبية.

وروى الضابط أحمد الخولي تفاصيل الحادث قائلا إن الضحية أبلغت الشرطة أنها بعد خروجها من منزل أهلها ركبت "توكتوك" للعودة إلى منزل زوجها، لكن سائق التوكتوك أخذها إلى مكان مهجور ليعتدي عليها جنسيا هو وأصدقاؤه، تحت تهديد الأسلحة البيضاء.

وظهرت الضحية وتدعى هبة في شريط فيديو مع إخفاء ملامح وجهها:

وذكرت وسائل إعلام أن الأجهزة الأمنية بالقليوبية اعتقلت خمسة أشخاص اختطفوا الفتاة، وإنه يجري البحث عن خمسة آخرين.

ضابط يصفع سيدة

وأظهر شريط فيديو آخر قيام أحد ضباط وزارة الداخلية المرافقين لمحافظ الجيزة بصفع سيدة كانت تحاول الوصول للمحافظ خلال تواجده في منطقة إمبابة بالمحافظة، حسبما ذكرت مواقع إلكترونية محلية.

وقالت وسائل إعلام إن وزير الداخلية محمد إبراهيم قرر إحالة الضابط المتورط للتحقيق، ويدعى أيمن حمزاوي، وهو رئيس مباحث الإشغالات والمرافق بالجيزة.

وقال موقع فيتو نقلا عن مدير مباحث الجيزة محمود فاروق قوله إن قوات الأمن اعتقلت السيدة بتهمة الاعتداء على قوات الأمن أثناء تسليم محافظ الجيزة شقق سكنية للأهالي.

وأشار المسؤول الأمني أيضا إلى أنه سيجري بنفسه التحقيق مع الضابط المتهم للوقوف على تفاصيل الحادث.

وتعليقا على الحادث على موقع فيسبوك، كتب حسين عاشور: اذا كان الضرب بالقلم (الصفع) فى الشارع وأمام السيد المحافظ وحضرة الظابط مش قادر يمسك نفسه وضرب الست بالقلم مابال حضرتك داخل القسم ومعه طقم بودى جارد ضلفة باب سبقى عينك ماتشوف الا النور

أما أشرف سعد فرأى أن "هؤلاء الضباط هم من يسيئون إلى الشرطة".

أما نبيل البطريق فكتب: كل طائفه من الناس بها الصالح والطالح هذا ليس معناه ان كل رجال الشرطة عتاه وجبابره ففيهم كده وفيهم طيب القلب ونحن على شغف فى انتظار نتائج التحقيق مع هذا الضابط.

حادثة فتاة التحرير

ولا تزال ردود الأفعال الرسمية والشعبية تتوالى على حادث الاعتداء على "فتاة التحرير".

وأمر النائب العام بإحالة المتهمين للمحاكمة، بعد أن ألقت الشرطة القبض عليهم، وهم سبعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 15 و49 عاما.

كما أمرت محكمة مصرية بنظر أولى جلسات محاكمة متهمين اثنين في قضية تحرش أخرى وقعت في منطقة مصر الجديدة بالقاهرة، ويتهم فيها شخصان بالتحرش الجنسي بفتاتين، وتوجيه ألفاظ تخدش الحياء لهما.

وأظهر فيديو عملية قبض على شخص اتهم بالتحرش خلال وقفة ضد التحرش:

وقد نظمت سيدات مصريات وقفة احتجاجية في ميدان الأوبرا بالقاهرة مساء السبت ضد التحرش الجنسي.

ورفعن لافتات مكتوب عليها "جسمي ملكي أنا مش ملكية عامة"، و"لا للتحرش الجنسي"، وسط تواجد أمني مكثف.

ووضعن علامات أكف حمراء على أجسادهن:

وكتبت فاطمة ناعوت في رسالة إلى السيسي" أول الملفات التي أطالبك بفتحها هو الأكثر فظاظة وغلظة (التحرش)، من بين ملفات خطيرة ومصيرية"

ووصفت الكاتبة في مقال لها التحرش باعتباره "أبغض ظاهرة تضرب خاصرة مصر وتبكيها كل ليلة".

ورأت أنه "محتمل جدًّا أن تكون واقعة ميدان التحرير مدبرة من فلول المعزول لإفساد فرحتنا برئيس منتخب ورسم لوحة "بغيضة" على بهجة احتفالنا بك.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، وجهت انتقادات لأنباء تفيد بأن النائب العام أمر بضبط الشخص الذي نشر فيدو "فتاة التحرير".

وكتب المحامي نجاد برعي على فيسبوك" مش فاهم النائب العام يطالب بالتحري عن من نشر فديو تحرش التحرير وضبطه ليه ؟ هذا الشاب او الشابه اسدى خدمه جليله للجميع على الاقل خلى الدوله تتحرك لحصار الظاهره بعد سنين من الصمت".

وسجل المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية المصري أن 62.6 في المئة من ضحايا التحرش والاعتداء الجنسي في البلاد من في الفئة العمرية أقل من 20 عاما، وأن نصفهن من الأطفال، أي أقل من 15 عاما.

وأفادت الدراسة الحديثة بأن نسبة من كن آنسات حوالى 75 في المئة وحوالى 40 في المئة منهن أميات وأغلبهن ربات بيوت أو طالبات من مناطق شعبية أو متوسطة، كما أن غالبية الجناة لم يسبق لهم الزواج.
XS
SM
MD
LG